جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الثلاثاء 7 فبراير 2023 08:05 صـ 17 رجب 1444 هـ

بعد رقية وسيلين.. آدم ينتظر حملة إنقاذ جديدة من المصريين

الطفل آدم عماد
الطفل آدم عماد

قاد المصريون حملات إنقاذ عدة لأطفال أصيبوا بمرض مدمر وهو ضمور العضلات الشوكي، الذي يؤثر بشكل مباشر على حياة الأطفال قبل عامين من عمرهم، وفقا لهيئة الدواء الأمريكية هو مرض وراثي ونادر، ليس له علاج ناجز يخلص الطفل من آثاره، لكن يتوفر له عدة أدوية تزيد من فرص البقاء على قيد الحياة، أشهرها الحقنة الجينية، يليها دواء شراب، جميعهم بأثمان باهظة.

حملات تبرع

دشنت حملات جمع التبرعات من قبل لعدد من الأطفال على مواقع التواصل الاجتماعي، كان أشهرها حملة الطفل رشيد وسيلين، رقية، وعلياء وفريدة، لاستكمال ثمن الحقنة الجينية التي يبلغ سعرها 40 مليون جنيه مصري، تؤخذ مرة واحدة في العمر، ومهمتها تقليل آثار المرض على الطفل، وتحسين حالته الصحية.

حالة جديدة

حاليا تتولى مواقع التواصل الاجتماعي، وعلى رأسها مجموعة The power of social media، مهمة تدشين حملة جديدة لصالح الطفل آدم عماد، الذي يبلغ من العمر عام واسعة أشهر، مريض جديد بمرض ضمور العضلات الشوكي.


دواء بديلا للحقنة

كان من المفترض أن يتناول الطفل آدم الحقنة الجينية، كما كان الأمر مع مثله من الأطفال الذين سبقوه، ولكن بقرار جديد تم تحديد علاج آخر لحالته، وهو دواء شراب يؤخذ مدى الحياة، وليس حقنة تؤخذ مرة واحدة مثلما سبق مع الحالات المشابهة.

التكلفة

تبلغ تكلفة العلاج لمدة عام فقط قيمة مليون ومئة ألف جنيه، وذلك بهدف منع تدهور الحالة، ووقف تأثير المرض على العضلات، وهو ما يتطلب 20 زجاجة من الدواء قيمة الواحدة منها 55 ألف جنيه.


وكانت نتيجة تأخر تناول الطفل آدم للعلاج هو أنه حجز في المستشفى للمرة الرابعة خلال شهرين فقط، بغرض أخذ جلسات أكسجين لوقف التأثيرات.

تطالب أسرة آدم عماد من المصريين التبرع عبر الحسابات التي تشرف عليها وزارة التضامن الاجتماعي، ببنوك الأهلي، وسي أي بي، فضلا عن حساب فوري رقم 90001.

اقرأ أيضاً: وصفوها بـ«القردة».. امرأة سمراء تتعرض لصدمة بعد طلب قهوة من مكان شهير