جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 9 ديسمبر 2022 06:29 مـ 16 جمادى أول 1444 هـ

اليوم العالمي لليسار: هل استخدام اليد اليسرى علامة على وجود إعاقة؟

اليوم العالمي لليد اليسرى
اليوم العالمي لليد اليسرى

في اليوم العالمي لأصحاب اليد اليسرى، هل تتذكر الوقت الذي حملت فيه قلم رصاص لأول مرة وبدأت في الخربشة بيدك اليسرى؟ عادة ما يكون الآباء هم أول من يلاحظ هيمنة يدك اليسرى، عند تناول الأشياء، هذا الأمر يعاني منه الكثير حول العالم، ولكن هل هو دلالة على وجود إعاقة؟.

بحسب موقع times now، فإن بعض الأطفال يبدأون مع الوقت في إظهار تفضيلهم لاستخدام اليد اليسرى للاستيلاء على شيء، ويستمر ذلك معهم على مر السنين، بينما إذا اختاروا اليد اليمنى، فلا بأس بذلك تمامًا.

اقرأ أيضا: بعد طرح مشروع قانون تجريم «إنترفيو» المدارس الخاصة.. ما هو تأثير التمييز بين الأطفال؟

تعتبر العديد من الثقافات الشعبية، استخدام اليد اليسرى علامة على إعاقة التعلم، في حين يعتقد العلماء أن هيمنة اليد هي قضية وراثية، إلا أن هناك العديد من العوامل الأخرى التي تلعب دورا هاما، ومع ذلك، فإن معظم الأشخاص الذين يستخدمون اليد اليسرى ليس لديهم صعوبات في التعلم أو إعاقة.

هل يجب أن تكون هناك محاولة لتغيير اليد؟

يشعر الكثير من الآباء بالرعب عندما يعلمون أن طفلهم أعسر ويحاولون تغييره، لكن الأطباء يعتقدون أن المحاولة العنيفة يمكن أن تؤدي إلى الإحباط، وينبغي احترام الذات لدى الطفل، وعدم إجباره على استخدام يد بعينها، وإلا فقد يصاب بإعاقات التعلم.

وفقا للإحصاءات، الأطفال العسر الذين يعانون من صعوبات التعلم أكثر بمرتين ونصف من متوسط ​​الأطفال الذين يستخدمون اليد اليمنى.

متى يجب على الوالدين القلق بشأن هذه الحالة؟

هناك أوقات يمكن أن يكون فيها استخدام اليد اليسرى للأطفال مرتبطا بالتطور المعرفي، خاصةً عندما لا يكون هناك عسر في الأسرة وهناك مشكلة معرفية تبدو مرئية، إذن، ما هي الظروف التي يحتمل أن تكون مصدر قلق للوالدين؟

- إذا كان الطفل غير مألوف، أي يتضرر نفسيا من استخدام اليد اليسرى، يجعله ذلك يعاني من إعاقة في التعلم.

اقرأ أيضا: عايدة الشاهد.. مصممة أزياء مصرية تعود بالموضة إلى الأصالة

- يمكن أن تكون العوامل الرئيسية هي نقص التغذية ونقص الرعاية الطبية وتعاطي الوالدين للمواد.

- أمراض الطفولة مثل حمى الدماغ أو التهاب السحايا، مثل اضطرابات النمو، أو إصابات الدماغ.

- الأطفال الذين يولدون صمًا هم أكثر عرضة مرتين لأن يكونوا أعسر.