جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 7 أكتوبر 2022 10:10 مـ 12 ربيع أول 1444 هـ

داخل كافيه.. «آية» رفضت التحرش فشوه وجهها وضربها بالشلوط

الاعتداء على فتاة المعادي
الاعتداء على فتاة المعادي

هزت حادثة التحرش بفتاة داخل أحد أشهر كافيهات المعادي ضجة عبر مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرًا، مما تسبب في حالة من الغضب بين المستخدمين الذين طالبوا بضرورة عقاب المسؤولين عن الحادث.

واجهت فتاة تدعى آية الترك، تبلغ من العمر 15 عامًا سيل من اللكمات والاعتداء بالضرب المبرح داخل أحد كافيهات المعادي، وذلك بعد تصديها لمحاولة تحرش من أحد العاملين وفقا لمزاعم شقيقتها.

نشرت فاطيما الترك، شقيقة "آية" تفاصيل الواقعة عبر حسابها على تطبيق التواصل الاجتماعي فيسبوك "دي صورة أختي بعد ما تم التحرش بيها والاعتداء عليها من المتحرش".

تفاصيل واقعة الاعتداء على الفتاة

وأضافت: "القصه باختصار يوم ١١/٨ أختي كانت في المكان دا بتحضر عيد ميلاد مع صاحبتها والأستاذ المتحرش اللي قدامكم دا اتحرش بيها ولما خدت موقف واتكلمت ابتدا يزعق ويقرب عليها فا ذقته لورا راح ضربها ضرب مبرح بالشلوط والأقلام".

اقرأ أيضًا: رجل يُجبر رضيع على تدخين الـVape.. وعقوبة صارمة في انتظاره

"وطبعا الاصطاف الموجود هناك مش يدخل يحوش إنه من الرجوله بنت بتضرب لا الاصطاف المحترم اللي هناك مسكها عشان المتحرش دا يعرف يضربها كويس وطبعا صاحب المكان المحترم لما جيه قالها نصا اطلعي بره ومش هتعرفي تعملي حاجه والمحضر دا ورقة هتترمي وأعلى ما عندكم اعملوه، وطبعا إحنا عملنا محضر وتقرير طبي و طالعين بكره على النيابة".

وأضافت تعديلًا بعد مشاركة المنشور، كتبت فيه: "تعديل الشخص المتحرش دا شغال في الكافيه ويتر، وأختي اللي اعتدى عليها دي ١٥ سنة".

غضب بعد حادثة "فتاة المعادي"

أثارت الواقعة غضب المستخدمين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ممن دشنوا هاشتاج يحمل اسم #حق_آية_لازم_يرجع.

وطالبوا بضرورة محاسبة الفاعل والمسئولين عن المكان في جريمة الاعتداء والتحرش بفتاة عمرها 15 عاما على يد العاملين في المكان، واتخاذ الإجراءات اللازمة لضرورة سير المحضر بالشكل الصحيح ومعاقبة الفاعلين.