جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 2 ديسمبر 2022 10:47 مـ 9 جمادى أول 1444 هـ

دراسة تحذر من الجلوس في «الحمام» لوقت طويل.. «متزودش عن 5 دقائق»

دراسة تكشف عن سبب عدم وجوب قضاء أكثر من 5دقائق فى المرحاض
دراسة تكشف عن سبب عدم وجوب قضاء أكثر من 5دقائق فى المرحاض

أزمة صحية كبيرة يسببها الجلوس في الحمام لفترات طويلة، إذ يضع ضغطًا إضافيًا على أوردة المستقيم السفلي ما يؤدي في النهاية إلى حدوث أكوام أو نزيف.

وعادة ما تزول البواسير من تلقاء نفسها ومع ذلك، عندما تصبح العدوى شديدة، فقد تحتاج إلى دعم طبي، وتشكل الأوعية الدموية المنتفخة داخل فتحة الشرج كتلًا.

لذا يعتقد الخبراء أن قضاء أكثر من خمس دقائق في الحمام قد يكون خطأً فادحًا، ويُظهر الاستطلاع أن الشخص العادي يقضي خمس دقائق في المرحاض في المرة الواحدة ويقوم بأربع إلى سبع رحلات في اليوم، وغالبًا ما يكون هذا بسبب الرسائل النصية أو مشاهدة مقاطع الفيديو أو قراءة الصحف، و توضح "Mayo Clinic" أن هذا قد يكون خطأً فادحًا إلى جانب الضغط بشدة أو الإجهاد فقد يؤدي ذلك إلى زيادة البواسير، أوسير خطر في هذه العملية.

الفئات الأكثر خطورة هي:

1- الذين لا يمارسون الرياضة.
2-الأشخاص الذين يرفعون أوزانًا ثقيلة.
3-النساء الحوامل.
4-الأشخاص المصابون بالإمساك.

قد يؤدي الإجهاد الشديد أيضًا إلى حدوث شقوق في الشرج، وتمزق في الأمعاء الغليظة بالقرب من فتحة الشرج يمكن أن يسبب الحكة والألم.


ما هي أعراض البواسير؟

1-ألم أثناء حركة الأمعاء.
2-حكة في القاع.
3-إطلاق المخاط من القاع.
4-كتل في القاع.
5-نزيف من القاع بعد التغوط.
6-الشعور بالحاجة إلى إخراج الأمعاء حتى بعد الانتهاء.

اقرأ أيضا: طرق ارتداء الكعب العالي دون ألم

كما يوصي الأطباء بشرب الكثير من الماء وتناول ما يكفي من الألياف، بالإضافة إلى ذلك يُنصح بعدم قضاء ساعات طويلة في الحمام أو بذل جهد كبير لإخراج البراز.