جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الإثنين 5 ديسمبر 2022 07:44 صـ 12 جمادى أول 1444 هـ

إستونيا تغلق أبوابها في وجه المواطنين الروس وتحرمهم من امتيازات شنجن

العلاقات بين إستونيا و روسيا
العلاقات بين إستونيا و روسيا

لاتزال أصداء العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا في اتجاه الدول الأوروبية لتغيير سياستها مع موسكو، وذلك باعتبار أن روسيا تعمل على زعزعة استقرارهم.

وبداية من اليوم، فإنه لن يعود بمقدور المسافرين الروس الذين يمتلكون جميع أنواع تأشيرات شنجن الدخول إلى الأراضي الإستونية.

ودخل قانون تمت المصادقة عليه سابقاً حيز التنفيذ، يحرم المواطنين الروس الذين حصلوا على تأشيرة شنجن مصدرها إستونيا.

أما البقية الذين يمتلكون تأشيرات مصدرها بلد أوروبي آخر، أو المتواجدين في الاتحاد الأوروبي حالياً، ستبقى البلاد مفتوحة أمامهم.

وعلى أثر دخول هذا القانون حيز التنفيذ، قررت السلطات في إستونيا تشديد الحراسة على ثلاثة معابر حدودية مع روسيا منذ الثانية عشرة منتصف الليل.

ويشار إلى أن تضمن القانون استثناءات، تنص على إعفاء المواطنين الروس الذين يمتلكون أقارب يعيشون في إستونيا وهم مواطنون إستونيون، بالإضافة إلى الدبلوماسيون الروس العاملون في إستونيا وأفراد عائلاتهم، وبجانب الموظفون العاملون في قطاع النقل الدولي للبضائع والركاب، وأيضا المتقدمون بطلب للدخول على أسس إنسانية.

ومن جانبه، وأوضح وزير الداخلية الاستوني لوري لانيمتس، إن البلاد كانت بحاجة للقانون، وأرجع ذلك إلى أن روسيا "هاجمت القيم الأوروبية والحريات الأوروبية عبر غزوها أوكرانيا".

كما تابع الوزير الاستوني، بقوله أنه لا يمكن "للمواطنين الروس التمتع بالفرص التي توفرها القيم والحريات الأوروبية مثل الأوروبيين".

والجدير بالذكر أن سبق و دعت حكومة إستونيا ، دول الاتحاد الأوروبي الأخرى إلى وقف إصدار التأشيرات السياحية للمواطنين الروس، وقالتا إنه لا ينبغي إتاحة المجال أمام الروس لقضاء عطلاتهم في أوروبا، بينما حكومتهم تشنّ حرباً على أوكرانيا.

مميزات فيزا شنجن

أما فيما يتعلق بـ فيزا شنجن، فهي تجعل حاملها يستطيع التنقل بين جميع الدول الموقعة على اتفاقية شنجن، وعدد هذه الدول هي 26 دولة، بينهم 22 دولة بالاتحاد الأوروبي و4 دول خارج الاتحاد الأوروبي.

اقرأ أيضا : بوتين يكشف عن نوايا الدول الغربية في منطقة آسيا و المحيط الهادي