جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 9 ديسمبر 2022 06:29 مـ 16 جمادى أول 1444 هـ

زيت أم زبدة؟.. الطهي المثالي لمرضى القلب

زبدة
زبدة

بالنظر إلى كيفية ارتفاع معدل الإصابة بأمراض القلب، يصبح من المهم التعامل معها مبكرًا من التشخيص في الوقت المناسب إلى العلاج لإجراء التغييرات الغذائية المناسبة، غالبًا ما تُعزى أمراض القلب والأوعية الدموية إلى نمط الحياة السيئ، والنظام الغذائي الغني بالدهون المشبعة والمتحولة، والتدخين والشرب والسمنة، واضطرابات التمثيل الغذائي على سبيل المثال لا الحصر ولكن كما يمكن للمرء أن يرى، ترتبط معظم عوامل الخطر بالاختيارات الغذائية للشخص، ووفقًا لأحدث الأبحاث هناك تغيير بسيط يمكن أن يحدث فرقًا كبيرًا.


كيف تطبخ بشكل صحيح لمريض القلب؟

وفقًا للبحث فإن من أفضل العادات التي يمكن للمرء اتباعها مع أمراض القلب هو استبدال زبدة مع زيت الزيتون لطبخ الطعام، ولأولئك الذين لديهم فضول حول كيفية عمل ذلك، كل هذا يعتمد على نوع الدهون الموجودة في الزبدة والزيتون من الدهون المشبعة والأحماض الدهنية أوميغا -3 على التوالي.

يقول الخبراء إن استبدال الدهون غير الصحية يمكن أن يكون وسيلة رائعة لتحسين صحة القلب بمرور الوقت، والحفاظ على مستويات ضغط الدم الصحية والكوليسترول وكذلك لتقليل مخاطر الإصابة بالأمراض في نهاية المطاف، في دراسة نشرت في "مجلة الكلية الأمريكية" لأمراض القلب ، لوحظ أن استخدام زيت الزيتون عمل العجائب في الحد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب التاجية لدى الناس، يمكن تحقيق الشيء نفسه عن طريق تجنب المارجرين والمايونيز ودهون الألبان.

اقرأ أيضا: دراسة: كوفيد قد يزيد من خطر الإصابة بالأمراض العصبية والنفسية بعد عامين من العدوى


كيف تؤثر الدهون المشبعة على القلب؟

استهلاك كمية كبيرة من الدهون المشبعة والمتحولة يؤثر سلبًا على مستويات الكوليسترول، وفقًا لجمعية القلب الأمريكية يجب ألا يستهلك المرء أكثر من 5-6 سنتات من الدهون المشبعة في اليوم 13 جرامًا في نظام غذائي يحتوي على 2000 سعر حراري، فملعقة كبيرة من الزبدة تعطي 7 جرامات من الدهون المشبعة وزيت الزيتون 2 جرام، بالإضافة إلى ذلك فإن مضادات الأكسدة الموجودة في زيت الزيتون لها تأثيرات رائعة مضادة للالتهابات على الجسم.