جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
السبت 4 فبراير 2023 01:31 صـ 13 رجب 1444 هـ

«البحوث الإسلامية»: الزواج الخالي من الولي والشهود باطل

مجمع البحوث الإسلامية
مجمع البحوث الإسلامية

أكدت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية، أن الزواج الخالي من الولي والشهود باطل لقوله صلى الله عليه وسلم "لا نكاح إلا بولي وشاهدي عدل" وهذا لا خلاف فيه.

وأضافت في فتوى لها، أنه إذا حدث وطء في هذا الزواج فقد وقع في الحرام وارتكاب الإثم العظيم، مشددة على أنه لصاحبه الافتراق فورًا والندم على ما كان والعزم على عدم العودة.

وأفادت بأن عليه أن يعقد بطريق شرعي صحيح موثق في وثيقة رسمية تحفظ الحقوق وتمنع الجاحد.

في الوقت نفسه، قال الشيخ عبدالله العجمي أمين الفتوى بدار الإفتاء، إن الزواج له ضوابط وأركان وشدد الشرع على ضوابطه التي من أهمها الولي والإشهار والمهر لأنه ميثاق غليظ.

وأضاف خلال فيديو عبر الصفحة لرسمية للدار، أن الزواج دون وجود شهود على العقد؛ لا يجوز، موضحا أن أركان الزواج التي لا يتم إلا بها أربعة أركان ومن العلماء من زادهم ركنًا.

أوضح أن أركان الزواج، هي: "ولي المرأة والشهود والإشهار والثالث الإيجاب والقبول ورابعًا انتفاء الموانع"، مشيرًا إلى أن انتفاء الموانع يعني ألا تكون المرأة في فترة عدة أو أن يكون بين الزوجين رضاعة أو أي أسباب للتحريم.

وأضاف أن العلماء الذين زادوا أركان الزواج إلى خمسة؛ عدوا المهر ركنًا خامسًا، مؤكدًا أن غياب شاهدين على الأقل على الزواج، يغيب به الإشهار الذي لابد منه؛ لأن الزواج ميثاق غليظ.

يأتي ذلك بعد منشور على "فيسبوك" لفتاة زعمت أنها عقدت قرانها بنفسها، ما أثار الجدل بين النشطاء.

اقرأ أيضا:

بدء المرحلة الثانية من تنسيق القبول بجامعة الأزهر.. اعرف الخطوات