جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الخميس 1 ديسمبر 2022 01:12 مـ 8 جمادى أول 1444 هـ

بعد تحديد المعايير.. «الأطباء»: هناك نية لإلغاء التكليف والقرار كارثي.. خاص

وزير الصحة
وزير الصحة

عقد الدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة اجتماع أمس الأربعاء مع عددٍ من قيادات الوزارة، من أجل وضع معايير وضوابط جديدة لتكليف خريجي كليات العلاج الطبيعي والأطباء البشريين والصيادلة وأطباء الأسنان والتمريض، خاصة في ظل تزايد أعداد الخريجين في بعض المجالات ونقصها في تخصصات أخرى وانتهى الاجتماع بالوصول إلى أن تكليف الأطباء لجميع الفئات المخاطبة بالقانون رقم 29 لسنة 1974 سيكون طبقًا للاحتياجات المطلوبة بدْءًا من دفعة 2025.

في هذا السياق، قال الدكتور شعبان رشوان عضو نقابة الأطباء، إن هناك نية من الوزارة لإلغاء التكليف وسيكون التكليف بدءًا من 2025 حسب الاحتياجات الفعلية، مؤكدًا أن الأطباء سيكون مصيرهم الشارع.

إلغاء تكليف الأطباء

وأضاف "رشوان" في تصريحات خاصة لـ"الطريق" أن الوزارة ترفع يدها عن التكليف بداية من 2025 لن يكون هناك تكليف وسيكون التعيين بالمسابقة حسب الاحتياجات المطلوبة، لافتا إلى أن هذا القرار لن يطول الأطباء بشكل أساسي لأن هناك عجز مستمر في الأطباء، ولكن سيطول الصيادلة والأسنان والتمريض العالي، والعلاج الطبيعي وبالتالي سيواجهون أزمة في التعين وسيكون هناك بطالة واضحة في هذه الفئات.

اقرأ أيضًا: ماسة أفريقية على تاج الملكة إليزابيث الثانية تثير الجدل.. ما القصة؟

تنفيذ القرار بدءًا من 2025

وقال إن نقيب الأطباء طالب بأن تكون تلك القرارات بعد 5 سنوات لكي يكون الطبيب الخريج على دراية ومعرفة بأنه لن يكلف بعد التخرج ولكن الوزير رفض طلب النقيب وجعل القرار بعد 3 سنوات فقط وبذلك القرار سوف يطبق على الدفعات الحالية.

رسالة إلى الأهالي والطلاب

ووجه الدكتور شعبان رشوان، رسالة إلى جميع الأهالي والطلاب بأن لا يضعوا كليات الطب على رأس أولوياتهم خلال السنوات المقبلة، لأن مصيرهم سيكون مجهول رغم المعاناة والتعب المصاريف وسنوات الدراسة.

التأمين الصحي الشامل

وأشار عضو نقابة الأطباء، أن المرحلة المقبلة تتطلب توافر أعداد كبيرة من الأطباء نظرًا لتطبيق نظام التأمين الصحي الشامل الأمر الذي يتطلب احتياج لأطباء أسرة بالقدر الكافي لتغطية العجز الموجود.

اقرأ أيضًا: «البحوث الفلكية» تكشف موعد هلال شهر ربيع الأول

القرار كارثي

من جهته وصف الدكتور أسامة عبد الحي أمين عام النقابة السابق قرار الوزير بالكارثي، وغير مناسب الحديث في تلك الأمور في هذا التوقيت هناك مشاكل أهم كان عليه مناقشتها بدلا من هذه القرارات غير المدروسة بالمرة هناك عجز بالأطباء وعدم حصولهم على حقوقهم وهناك نقص بالتمريض ونقص يالمستلزمات، هناك أولويات يشعر بها كل مواطن أهم بكثير من موضوع تكليف الأطباء واتحدي الوزير إذا كان يعرف عدد الأطباء التي يحتاجها خلال هذا العام.