جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الثلاثاء 29 نوفمبر 2022 08:41 مـ 6 جمادى أول 1444 هـ

إبراهيم عبدالمجيد: أسوأ شيء في الحياة الأدبية هو «قطع العيش»

إبراهيم عبدالمجيد
إبراهيم عبدالمجيد

قال الكاتب الروائي إبراهيم عبد المجيد، إن أسوأ شيء في الحياة الأدبية ليس أن ينتقد كاتب رواية أو ديوان ليك فهذا حق مكفول، لكن أسوأ شيء إنه يقطع عيشك؛ لأنه قوي بعلاقاته الأمنية أو حتى الثقافية وأنه يكون شغال في موقع حكومي لحساب نفسه وأصحابه وليس لحساب الثقافة.

وأضاف عبدالمجيد، في منشور على صفحته عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "رأيت من ذلك كثير فمنذ منتصف الثمانينات ولا عاتبت أحد منهم إيمانا بأن العالم واسع فسيح الأرجاء".

وتابع: "فاكر عملت حوار مرة في منتصف التسعينات قلت أنا سأكتب رواية سيئة وأهديها لولاد الـ.... اللي بيكرهوني لكي يرتاحوا".

الأيام الحلوة فقط

وأوضح عبد المجيد: "ماذا حدث بعدها؟ كل حاجة حلوة جاءت لحد عندي. وهذا ما كتبته في كتابي "الأيام الحلوة فقط" ولم أسب في الكتاب أحد لا ميت ولا حي، لكن طبعا شكرت من وقفوا معي بالاسم، والكتابة الحلوة هي أقوى سلاح".

الأدب هو الأبقى

واستطرد: "أنا قرأت عن المعارك بين الكتاب كتير ونميمة كتير لكن في الآخر لن يبقى غير الإبداع لذلك لا أحب أن أدخل في تلك المنطقة".

واختتم تصريحاته: "رواياتي وكتبي هي الأبقى والأجمل، هي منطقة مثيرة للصحافة، لكن أنا الحمد لله مش صحفي رغم إني عندي خزانة أسرار والله. وبعدين كله مات خلاص اللي يرحمهم ويخلي اللي عايش".

اقرأ أيضا.. حامد يناقش ديوان «الغيم والدخان» باتحاد كتاب مصر