جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الثلاثاء 29 نوفمبر 2022 10:01 صـ 6 جمادى أول 1444 هـ

وزيرة البيئة تعقد اجتماعا لدعم التعاون مع شركة «جوجل» في العمل البيئي

الدكتورة ياسمين فؤاد
الدكتورة ياسمين فؤاد

نظمت وزيرة البيئة والمنسق الوزاري مبعوث مؤتمر المناخ الدكتورة ياسمين فؤاد٬ اجتماعا وذلك بالتعاون مع شركة جوجل العالمية برئاسة "أنطوني نقاش" والوفد المرافق له، جاء هذا الاجتماع على هامش مؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة حول تغير المناخ وذلك في دورته 27، الذي تستيف مصر فعالياته على أرضها بشرم الشيخ خلال الفترة من 7 وحتى 18 نوفمبر الجاري.

وحضر الاجتماع الأستاذ "هشام الناظر"_ مدير جوجل مصر، والسيد "مارتن رويسكي" - مدير الشؤون الحكومية والسياسة العامة والأستاذة "مها عفيفي" - مديرة الشؤون الحكومية بشركة جوجل.

ناقشت خلال الاجتماع سبل وطرق دعم التعاون المشترك بين الحكومة المصرية وشركة جوجل، وذلك في عدد من مجالات العمل البيئي ومنها الاقتصاد الأخضر، تقليل الانبعاثات من خلال استخدم تطبيقات الذكاء الاصطناعي، وأيضا قضايا المناخ والاستدامة.

وقد أشادت وزيرة البيئة بمشاركة جوجل المستمرة والمميزة في دعم العمل البيئي في قمة المناخ، مشيرة أن الدولة المصرية تحرص على دعم الشراكة بينها وبين المنظمات العالمية وذلك لاجتذاب شراكات جديدة مثمرة، بما يخدم العمل البيئي.

وأشارت "فؤاد" إلى جهود الدولة في التصدي لتحديات التغيرات المناخية ، بالإضافة إلى تلبية الاحتياجات الإنسانية في التحول الأخضر بقطاعات الطاقة المتجددة والسياحة، وكذلك عملية تدوير المخلفات وتنفيذ مبادرة حياة كريمة، التي تدمج العمل البيئي والمناخي بالعمل الاجتماعي.

وأضافت أن مصر تسعى من خلال مؤتمر المناخ على أن تكون نموذج يمكن الاحتذاء به من حيث ربطها بين المناقشات الرسمية التي تعقدها بالمنطقة الزرقاء، وبين أحداث جانبية على مستويات عدة الشباب وشركاء التنمية والعمل البيئي في المنطقة الخضراء، لتظهر مدى العلاقة الوثيقة بين الإنسان والبيئة، وجعل العمل البيئي فرصة لخلق حياة أفضل.

كما ناقشت مع فريق شركة جوجل بعض المقترحات التي تقدموا بها لدعم مشاريع الاستدامة خاصة مشروع الضوء الأخضر، بالشراكة مع جهاز شؤون البيئة، وذلك لدعم فرص التعاون في المستقبل بمؤتمر الأطراف المقرر عقده في الإمارات في دورته 28.

وأشارت إلى إمكانية التعاون المشترك مع جوجل بمشروعات الرصد البيئيوصحةة النظام البيئي، وجودة الهواء، حيث يمكن استخدام بيانات خرائط جوجل، وبيانات مراقبة جودة الهواء في توجيه السائقين لاختيار طرق مختلفة معتمدين في ذلك على مستويات التعرض للتلوث.

في هذا الإطار أكد " أنطوني نقاش" أن شركة جوجل حريصة على دعم جهود الدولة المصرية فيما يخص الاستدامة، وذلك بحرصها على تقديم حلول تكنولوجية لخفض الانبعاثات، وإيجاد حلول لقضايا التغيرات المناخية.

اقرأ أيضًا.. عمرها 70 عاما وعبرت 17 دولة بالدراجة.. من هي السيدة التي تحدثت مع الرئيس السيسي اليوم؟