جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الإثنين 15 أغسطس 2022 08:57 مـ 18 محرّم 1444 هـ

دراسة: حاسة الشم قد ترتبط بالالتهاب الرئوي

حاسة الشم
حاسة الشم

وجدت دراسة حديثة أجريت فى جامعة ولاية ميتشيجان الأمريكية أن ضعف حاسة الشم قد يشير إلى زيادة خطر الإصابة بالالتهاب الرئوي لدى كبار السن.

ويعد الفقدان الحاد في حاسة الشم أحد أكثر أعراض كوفيد-19 شيوعًا، ولكن على مدار عقدين من الزمن، تم ربطه بأمراض أخرى مثل مرض باركنسون والخرف، وفقاً لدراسة نُشرت فى مجلة Lancet Healthy Longevity.

وقال هونجلي تشين، الأستاذ فى قسم علم الأوبئة والإحصاء الحيوي فى كلية الطب البشري بجامعة ولاية ميشيجان، "حوالي ربع البالغين الذين يبلغون من العمر 65 عامًا أو أكثر يعانون من ضعف حاسة الشم"، بحسب شبكة "تايمز ناو نيوز".

وأضاف تشين: "على عكس ضعف البصر أو السمع ، تم إهمال هذا العجز الحسي إلى حد كبير ؛ أكثر من ثلثي الأشخاص الذين يعانون من ضعف حاسة الشم لا يعرفون أنهم مصابون به".

وفى دراسة هي الأولى من نوعها ، وجد تشين وفريقه صلة محتملة بين ضعف حاسة الشم وزيادة خطر الإصابة بالالتهاب الرئوي في المستشفى.

وقاموا بتحليل 13 عامًا من البيانات الصحية من 2494 من كبار السن ، تتراوح أعمارهم بين 71 و 82 عامًا ، من المناطق الحضرية في بيتسبرج، بنسلفانيا، وممفيس، تينيسي.

كما هدفت هذه الدراسة إلى فحص ما إذا كان ضعف حاسة الشم لدى كبار السن مرتبطًا بزيادة خطر الإصابة بالالتهاب الرئوي في المستقبل.

وتم إعطاء المشاركين اختبارًا موجزًا ​​للتعرف على الرائحة ، أو B-SIT ، باستخدام الروائح الشائعة مثل الليمون والبنزين لتحديد ما إذا كانت حاسة الشم لديهم جيدة ، أو متوسطة ، أو ضعيفة. بعد ذلك ، تمت مراقبة المشاركين على مدار الـ 13 عامًا التالية باستخدام الفحوصات السريرية والمكالمات الهاتفية للمتابعة لتحديد دخول المستشفى بسبب الالتهاب الرئوي.

كما وجد الباحثون أنه مقارنة بالمشاركين الذين لديهم حاسة شم جيدة ، فإن المشاركين الذين يعانون من ضعف حاسة الشم كانوا أكثر عرضة بنسبة 50 في المائة للدخول إلى المستشفى بسبب الالتهاب الرئوي في أي وقت خلال 13 عامًا من المتابعة.

اقرأ أيضًا: الوجبات السريعة والتوتر.. هل هناك رابط بينهما؟

ومن بين المشاركين "الذين يعانون من ضعف حاسة الشم" والذين لم يصابوا بالتهاب رئوي من قبل ، كان خطر الإصابة بالتهاب رئوي لأول مرة أعلى بحوالي 40٪.

وقال ياكون يوان، زميل ما بعد الدكتوراه في مجموعة تشين البحثية: "على حد علمنا ، تقدم هذه الدراسة أول دليل وبائي على أن حاسة الشم السيئة مرتبطة بخطر الإصابة بالالتهاب الرئوي على المدى الطويل لدى كبار السن".

تقدم هذه الدراسة دليلًا جديدًا على أن حاسة الشم الضعيفة قد يكون لها آثار صحية أوسع نطاقاً تتجاوز ارتباطها بمرض باركنسون والخرف.