السبت 29 يناير 2022 05:35 صـ 26 جمادى آخر 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

الطريق الإسلامي

الإفتاء تكشف حكم ما أخذ بسيف الحياء واستيلاء الأخ على ميراث شقيقه

جريدة الطريق

أجابت دار الافتاء المصرية على سؤال تلقته عبر موقعها الإلكتروني يقول صاحبه: "أخذ شخص مني شئ ثمين بسيف الحياء، فهل يؤثم على ما فعل؟".

 

وأجابت الافتاء: نعم ما أخذ بسيف الحياء فهو حرام، لأنه لايؤخذ برضى نفس ولا سماحة خاطر وأخذ تحت سيف إكراه معنوي.

 

وأضافت الافتاء أن المأخوذ بالحياء حكم المغصوب، فعلى الآخذ رده أو التعويض بقيمة ما أخذ أو أكل من زادهم.

 

وأشارت إلى أن إستيلاء الأخ على ميراث أخيه بسيف الحياء بغي ومنكر، وخاصة أنه يعلم أن نفس أخيه لا تطيب ولا ترضى بهذا الشئ فلا يحل له فعل ذلك.

 

وقالت إنه لا يصح أن يأخذ الانسان شيئا من أحد بسبب العشم الزائد فيضغط على صاحبه أو جاره أو أي شخص، ولا يجعل له خيار في التصرف ويجبره على فعل الشئ حياء منه.

اقرأ أيضا: شيخ الأزهر: العبث بحق ملكية الماء إفساد في الأرض ‏

 

وتابعت الافتاء في فتواها أن مال المسلم مصان ولا يحل شئ منه إلا بطيب نفس من صاحبه وأن ما أخذه الشخص من غيره على سبيل الحياء دون رضا منه لا يحل له.

 

وختمت الافتاء أن على من يقوم بمثل هذه الأفعال عليه أن يتحلل منها وأن يطلب السماح من الشخص الذي أحرجه.

دار الافتاء طريق اسلامي سيف الحياء فتاوى دينية الميراث
بنوووك