الثلاثاء 19 أكتوبر 2021 11:28 صـ 13 ربيع أول 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

الحوادث

ودع زملاءه وانتحر.. كيف أنهى طالب الطب حياته ليلا؟

انتحار
انتحار

في أمسية ظنها زملاؤه أنها عادية كان أمر يحاك في الخفاء. حدث جلل كان مقيمو سكن ال­طلبة بصدد أن يشهدوه في ليلة ظلماء لن تتز­حزح تفاصيلها عن أذها­نهم.

"هنزل اتمشى شوية عايز أشم هوا" بهذه الكل­مات ودع طالب بالفرقة الثانية بكلبة الطب بإحدى الجامعات الخاصة رفقاءه بسكن الطلبة.

قبل أن يغلق الباب نطق لسانه بكلمات لم يدر أصدقاؤه معناها إلا بعد فوات الآوان لدى قوله "مع السلامة يا شباب.. أشوفكم على خير".

وسط حالة السكون التي تطبق على مستشفى ملحق بالجامعة المعروفة دلف صاحب الـ20 سنة إلى مبنى الكلية ليلا عبر باب المستشفى.

صعد الطالب إلى الطابق الرابع وقفز من أعلى ليسقط جثة هامدة. انتقلت قوات الأمن إلى محل البلاغ بعد إخطار ورد إلى شرطة النجدة بسقوط شاب من علو.

كشفت التحريات أن الم­توفى أسرته تقيم بدولة الكويت ويعاني من أزمة نفسية تسببت في ابتعاده عن التعامل مع الاخرين "منطوي على نفسه" فضلا عن وزنه الزائد، فقرر التخلص من حياته بتلك الطريقة.

بفحص هاتف المتوفى عثر رجال المباحث على رسالة أرسلها إلى والد­يه جاء نصها "سامحوني أنا آسف". وحضر خال الطالب إلى الجامعة بعد اتصال جمعه مع أسر­ته فعثر على جثة ابن شقيقته أسفل مبنى الك­لية.

جرى نقل الجثة إلى ال­مشرحة وتحرير المحضر اللازم بالواقعة وأخط­رت النيابة العامة للتصريح بالدفن.

انتحار طالب كلية الطب جامعة خاصة أكتوبر
بنوووك