جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
السبت 4 فبراير 2023 08:32 مـ 14 رجب 1444 هـ

إسرائيل في ورطة.. آخر تطورات التحقيق في مقتل شيرين أبو عاقلة

الرصاصة التي قتلت شيرين أبو عاقلة
الرصاصة التي قتلت شيرين أبو عاقلة

توصل تحقيق النيابة العامة الفلسطينية إلى أن جنديًا من قوات الاحتلال أطلق الرصاص عمدًا على شيرين أبو عاقلة أثناء أداء عملها، وطالبت السلطة الفلسطينية سلطات الاحتلال، بتسليم البندقية التي استخدمت في اغتيالها.

واستشهدت شيرين أبو عاقلة أثناء تغطيتها أحداث اقتحام مخيم جنين بالضفة الغربية المحتلة في 11 مايو الماضي، برصاص قوات الاحتلال، بينما كانت ترتدي سترة وخوذة تشير بوضوح إلى كونها صحفية.

وفي هذا السياق، أحالت وزارة الخارجية الفلسطينية ملف اغتيال شيرين أبو عاقلة إلى المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، كما سلمت المدعي العام للمحكمة كريم خان في 9 يونيو الجاري، ملف التحقيق التي أجرته النيابة العامة الفلسطينية حول الجريمة.

وكانت السلطة الفلسطينية رفضت طلب الاحتلال إجراء تحقيق مشترك في اغتيال شيرين أبو عاقلة أو تسليم الرصاصة التي قتلتها.

نوع الرصاصة

وتشير نتائج التحقيقات حول اغتيال شيرين أبو عاقلة إلى أن ‏الرصاصة التي أطلقت عليها ‫قتلتها بشكل مباشر وتسببت في تهتك كامل بالدماغ.

وبحسب المختبر الجنائي فإن الرصاصة التي قتلت شيرين أبو عاقلة كانت من عيار «5.65» ملم وخرجت من بندقية طراز «إم 4» وتستخدمها قوات الاحتلال، وتشوهت بعد دخولها رأس شيرين وارتطامها بالخوذة التي كانت ترتديها.

وقال مستشار وزارة الخارجية الفلسطينية أحمد الديك، إن السلطة الفلسطينية طلبت من سلطات الاحتلال تسليم البندقية التي استعملت في اغتيال شيرين أبو عاقلة بهدف مطابقتها مع الرصاصة: «لأننا لا يمكننا الوثوق في الروايات الكاذبة المضللة التي قدمتها إسرائيل».

تحقيق مستقل

وأكد الديك، في تصريحات لموقع «الطريق»، أن سلطات الاحتلال تسعى بكل الطرق لإيجاد مخرج من ورطة اغتيال شيرين أبو عاقلة، بدليل أنها غيّرت روايتها حول مقتل شيرين أكثر من مرة.

وطالب مستشار وزارة الخارجية الفلسطينية، الحكومة الأمريكية بإنجاز تحقيق مستقل وشفاف في جريمة اغتيال شيرين أبو عاقلة أو اعتماد نتائج التحقيق الذي قدمته الحكومة الفلسطينية.

وأشار الديك إلى أن نتائج التحقيق التي توصلت إليها الحكومة الفلسطينية أن الرصاصة التي اخترقت رأس شيرين تحتوي على جزء حديدي خارق للدروع، وصدرت عن سلاح قنّاص إسرائيلي في مكان تمركز قوات الاحتلال.

جرائم الاحتلال

وكشف أن السلطة الفلسطينية تواصل عملها القانوني بالتنسيق المباشر مع المدعي العام لمحكمة الجنايات الدولية كريم خان للإسراع بفتح تحقيق مستقل في هذه الجريمة التي تعد جريمة حرب تضاف إلى قائمة الجرائم الممنهجة التي يرتكبها الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني تكريسًا لنظام الفصل العنصري، وانتهاكًا لأحكام القانون الدولي.

وتابع الديك، أن فلسطين لن تقبل أن تحقق إسرائيل بهذه الجريمة، وننتظر من المدعي العام لمحكمة الجنايات الدولية دراسة ملف اغتيال شيرين أبو عاقلة على وجه السرعة المطلوبة، ومثول الجناة أمام مؤسسات القانون الدولي، لأن الأمر يتعلق بجريمة حرب وفق القانون الدولي، مشددا على أن عدم تفعيل بنود الملاحقة القانونية يعني هزيمة القانون الدولي.

اقرأ أيضا: أدلة اغتيال شيرين أبو عاقلة تدخل إسرائيل أزمة دولية



موضوعات متعلقة