جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الخميس 6 أكتوبر 2022 05:18 صـ 11 ربيع أول 1444 هـ

محمود فوزي: الحوار الوطني فرصة أمام الأحزاب لتقديم نفسها بشكل جديد للمواطن

المستشار محمود فوزي
المستشار محمود فوزي

قال المستشار محمود فوزي، رئيس الأمانة العامة للحوار الوطني، إن الحوار فرصة للأحزاب لإعادة تقديم نفسها بشكل جديد للمواطن، مؤكدا أن تشكيل مجلس الأمناء يعكس التنوع والتكامل الممثل لكل طوائف الشعب المصري.

مشاركة الإخوان في الحوار الوطني

وكشف فوزي -خلال لقاءة في برنامج "كلمة السر" المذاع على فضائية صدى البلد ويقدمه الإعلامي خالد ميري- مصير مشاركة جماعة الإخوان في الحوار الوطني، مؤكدا أن القانون لا يجيز التعاون مع الكيانات الإرهابية، وبالتالي من المستحيل مشاركة جماعة الإخوان المحظورة، مشيرا إلى أن جميع فئات المجتمع المصري لها حق المشاركة في الحوار الوطني عدا جماعة الإخوان الإرهابية.

وأكد رئيس الأمانة العامة للحوار الوطني، أن الرئيس السيسي لديه دراية كاملة بالمشاكل والملفات ولكنه يريد بث رسالة بأننا نتشارك في الطريق للجمهورية الجديدة، مشيرا إلى أنه ينتظر وعد الرئيس السيسي بحضور الجلسات النهائية للحوار الوطني ويجري الإعداد لذلك.

عدم طرح التعديلات الدستورية في الحوار الوطني

ونفى محمود فوزي، طرح أي تعديلات دستورية في الحوار الوطني، مشددا على أن مسارات الحوار الوطني تتكامل مع مؤسسات الدولة من أجل الخروج بأفضل شيء، كما أن الحوار الوطني لا يتأثر بأي محاولات تشويش.

كما شدد رئيس الأمانة العامة للحوار الوطني، على أن الحوار ليس بديلا عن أي مؤسسة، ودوره هو رفع التوصيات إلى رئيس الجمهورية للنظر فيها، كما أن الحوار الوطني عبارة عن مبادرة تتطلع للمستقبل وليس لحل مشكلات الماضي.

وفي سياق متصل، قال المستشار محمود فوزي رئيس الأمانة الفنية للحوار الوطني، إن الأمانة الفنية استقبلت رؤى ومقترحات مكتوبة في جميع المجالات من جميع طوائف الشعب المصري.

إقرار لائحة إجرائية تحكم عمل مجلس الأمناء

وأضاف المستشار محمود فوزي خلال لقاءة في برنامج "كلمة السر" المذاع على فضائية صدى البلد ويقدمه الكاتب الصحفي و الإعلامي خالد ميري أن الأمانة الفنية للحوار الوطني بدأت عملها في الجلسة الأولى بالمشاركة في مناقشة وإقرار لائحة إجرائية تحكم عمل مجلس الأمناء واللجان ومدونة سلوك تكون ضابطة وحاكمة للحوار، مشيرا إلى أن وجود لائحة ومدونة سلوك تعني أن هناك جدية ونظام مؤسسي ورغبة في ضبط الحوار، وأن الحوار الوطني لن يكون مؤتمرا شعبيا.

محاور الجلسة الأولى من الحوار الوطني

وأوضح فوزي أن الحوار الوطني عبارة عن رؤية يتم طرحها ويستعرض خلالها الرأي العلمي ورأي الخبرة والمعوقات العملية لنكون قادرين على استخراج أفضل ما بها، لافتًا إلى أن الجلسة الأولى من الحوار الوطني استقرت على ثلاث محاور رئيسية وهي المحور السياسي والمحور الاقتصادي والمحور المجتمعي، وهذا هو التقسيم العلمي.

اقرأ أيضا.. بتكلفة 600 مليون جنيه.. السيسي يوجه بدعم إضافي لمبادرة إنهاء قوائم الانتظار

موضوعات متعلقة