جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 30 سبتمبر 2022 07:07 مـ 5 ربيع أول 1444 هـ

هل يخاف طفلك من الأصوات العالية؟.. معالج نفسي يكشف

تعبيرية
تعبيرية

يعد الصوت العالي من أكثر الاصوات التي ينزعج منها الكثير من الأشخاص، وخاصة الأطفال ولذلك تلاحظ الأمهات أن طفلها يفزع ويبكي بشدة حين يكون بقربها في المطبخ، وتقوم بتشغيل الخلاط الكهربائي لكي تعد له طعامه، أو تعد عصير الفواكه الطبيعي المنعش له ولباقي أفراد العائلة.

وتحتار الأم في كيفية التصرف مع هذا السلوك العجيب، كما تلاحظ أنه يخاف من صوت الغسالة وينظر لها بخوف وغيرها من الأجهزة التي تصدر صوتاً مزعجاً.

من جهتها، كشفت الدكتور منة بدوي، معالج نفسي إكلينيكي وصحة نفسية في تصريح خاص لـ"الطريق"، أشار ت لأسباب خوف الأطفال عموماً من الأصوات العالية وكيفية التعامل معهم بهذا الخصوص كالآتي:

-الخوف من الأصوات العالية

أشارت معالج النفسي للأطفال، أن هناك الكثير من الأطفال يصعب علي بعض الأطفال التأقلم مع الاصوات المرتفعة ويتصدر له شعور بالأنزعاج والضيق.

- صغر سن الطفل

دائما مايكون الأطفال أو الصغار يرهبون الصوت المرتفع، لأنهم لم يتعرضوا لهذة الطبقات من الصوت من قبل ويعتبر هذا الخوف طبيعي.

-فوبيا الاصوات المرتفعة

هناك الكثير من الأطفال المصابين بفوبيا الأصوت العالية، ولذلك في هذه الحالة لابد لأستشارة طبيب نفسي لأنها قد تصاحب أعراض جسدية متمثلة في القلق وسرعان ضربات القلب والتعرق الشديد وأضطرابات التنفس.

-التهابات الأذن

قد يتسبب ألتهابات الأذن الداخلية إلي الإنزعاج من الصوت المرتفع، مما يسبب ألم بالأذن مع عدم القدرة علي التواجد بمكان به صوت مرتفع وهنا يتطلب الأمر لزيارة طبيب أنف وأذن وحنجرة.

-اضطرابات الأطفال النمائية

من أكثر المشاكل التي يصاب بها الاطفال وهو مشكلة أضطرابات الأطفال النمائية، وهي تكون من الأسباب الفسيولوجية ترجع إلي أحتمال أصابة الطفل بالتوحد ويلاحظ علي الطفل وضع يدة علي أذنيه مع الصراخ في حال أنه لم يكن الصوت مرتفع لهذا الحد وأنه لدية تحسس مفرط للأصوات.

اقرأ أيضاً: «تلاقيهم وقت الشدة رجالة».. أبراج تتميز بالإخلاص والمساندة