جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الثلاثاء 6 ديسمبر 2022 11:35 صـ 13 جمادى أول 1444 هـ

مدير مكتبة الإسكندرية يفتتح مؤتمر «مصر التاريخ والحضارة»

جانب من المؤتمر
جانب من المؤتمر

افتتحت مكتبة الإسكندرية، منذ قليل، مؤتمرا بعنوان "مصر التاريخ والحضارة في العصرين اليوناني والروماني" بكلية الآداب جامعة الإسكندرية، برئاسة الدكتور أحمد زايد مدير مكتبة الإسكندرية، من تنظيم مركز الإسكندرية للدراسات الهلينستية بقطاع البحث الأكاديمي بمكتبة الإسكندرية، وقسم الآثار والدراسات اليونانية والرومانية (أسرة جوبيتر) بكلية الآداب بجامعة الإسكندرية.

جاء ذلك بحضور الأستاذ الدكتور ممدوح الدماطي أستاذ المصريات بكلية الآثار جامعة عين شمس، وزير الآثار الأسبق، والدكتورة مروة الوكيل رئيس قطاع البحث الأكاديمي، والأستاذ الدكتور عماد خليل، مدير مركز الاسكندرية للدراسات الهلينستية، والدكتورة فتحية جابر رئيس قسم الآثار والدراسات اليونانية والرومانية.

في البداية رحب "زايد" بجموع الحاضرين، وأشاد بالعلاقة الوطيدة بين مكتبة الإسكندرية وجامعة الإسكندرية.

وأشار مدير مكتبة الإسكندرية، في كلمته الافتتاحية إلى شغفه بالتاريخ والآثار باعتبارها من أهم العلوم الإنسانية، وإلي اهتمامه بالدراسات الكلاسيكية ومنها اللغات والأدب اليوناني واللاتيني.

ارتباط العلوم الاجتماعية والإنسانية ببعضها

وأكد أبو زيد، ارتباط العلوم الاجتماعية والإنسانية بعضها باعتبارها جميعًا تعني بدراسة الإنسان من جوانب عديدة وعبر عصور مختلفة.

فرصة لالتقاء المتخصصين وشباب الباحثين المعنيين بحضارة مصر

يمثل المؤتمر فرصة لالتقاء المتخصصين وشباب الباحثين المعنيين بحضارة مصر خلال العصرين اليوناني والروماني، إذ تناول عدة محاور منها المكتشفات الأثرية الحديثة في مصر التي ترجع إلى الفترتين البطلمية والرومانية، والآثار اليونانية والرومانية في مصر بصفتها انعكاسًا لتأثر المجتمعي المحلي بالعوامل الأجنبية، وترميم وصيانة الآثار، وعلوم المتاحف، وإدارة مواقع التراث، ودراسات البردي والنقوش التي تعكس حياة المجتمع في مصر في الفترتين البطلمية والرومانية.