جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الخميس 11 أغسطس 2022 12:45 صـ 13 محرّم 1444 هـ

السفاح ورجل المرشد.. من هو رئيس إيران الجديد إبراهيم رئيسي؟

رئيس إيران الجديد إبراهيم رئيسي
رئيس إيران الجديد إبراهيم رئيسي

كما هو متوقع، فاز إبراهيم رئيسي برئاسة إيران، بعد معركة انتخابية استبعد فيها رموز الإصلاحيين من الانتخابات لإفساح المجال لـ"رجل المرشد" ورئيس السلطة القضائية رجل الدين المتشدد.

 

وفي أعقاب نجاحه في الانتخابات الإيرانية، يستعرض "الطريق" أبرز المعلومات عن الرئيس الإيراني الجديد إبراهيم رئيسي.

 

من هو إبراهيم رئيسي؟

إبراهيم رئيسي، هو رجل دين من المحافظين، ويبلغ من العمر 60 عاما، ويعتبر من المقربين من مرشد النظام الإيراني، علي خامئني، وعاش حياته في مدينة مشهد، التي تقع في شمال شرق إيران، وكان أحد طلاب خامنئي.

 

ويعتبر "رئيسي" ثامن رئيس لدولة إيران، منذ اندلاع الثورة عام 1979، ويعد خلفًا للرئيس الإصلاحي حسن روحاني، الذي قضى فترتين في رئاسة البلاد.

اقرأ أيضًا: البرلمان الإيراني يتهم الرئيس حسن روحاني بانتهاك الدستور

 

تقدم "رئيسي" لرئاسة إيران في الانتخابات التي أجريت عام 2017، ولكنه حصد 38 % من أصوات الناخبين، وظل في منصبه رئيسا للسلطة القضائية في إيران، كما عمل من قبل في العديد من المناصب في النظام، منها رئاسة مؤسسة "أستان قدس رضوي" الخيرية، التي تشرف على شؤون ضريح الإمام رضا في مشهد، الذي يعتبر من أبرز المواقع الدينية لدى الشيعة.

تولى "رئيسي" منصب رئيس السلطة القضائية في إيران، وتركزت مهمته الرئيسية على مكافحة الفساد، إلا أنه استخدم سلطاته من أجل محاكمة عدد من الذين قد ينافسوه في الانتخابات، ومن بينهم صادق لاريجاني، شقيق علي لاريجاني.

 

رفع "رئيسي" قضايا مواجهة الفساد شعارًا في حملته الدعائية في الانتخابات الرئاسية، واصفًا نفسه بـ"عدو الفاسدين"، ويُعرف عن رئيسي مغالاته وتشدده، حتى في مواجهة أنصار تيار المحافظين، وهو ما ظهر في منعه حفلا موسيقيا في مدينة مشهد عام 2016.

 

رئيسي ولجنة الموت

شارك "رئيسي" في "لجنة الموت"، التي أشرفت على إعدام آلاف المعتقلين من اليساريين والماركسيين في عام 1988، بتهمة الانتماء إلى تنظيم "مجاهدي خلق"، حيث تم إعدام 30 ألف شخص.

noadsf