الأحد 16 يناير 2022 12:32 مـ 13 جمادى آخر 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

تحقيقات

في يوم ميلاده.. الكاتب بهاء طاهر أيقونة في عالم القصة والرواية والترجمة

الكاتب بهاء طاهر
الكاتب بهاء طاهر

في مثل هذا اليوم، ولد الأيقونة الذي له بصمة متميزة في القصة والرواية والترجمة، وهو الكاتب الكبير بهاء طاهر، الذي بلغ من العم 87 عامًا، هذا الكاتب الذي استطاع أن يكون مذيعًا ومترجمًا بالمقر الأوروبي للأمم المتحدة، وتبرع بقطعة أرض لإنشاء قصر ثقافة بهاء طاهر في الأقصر، بهدف خدمة أهالي صعيد مصر.

 

وفي السطور التالية يرصد "الطريق" إليكم تفاصيل عن مسيرة الكاتب بهاء طاهر وإنجازاته إلى وقتنا هذا:

 

حياة الكاتب بهاء طاهر

 

بهاء طاهر ينتمى إلى جيل الستينيات، ولد في 1935، وتخرج في كلية الآداب قسم التاريخ في 1956، وأكمل الدراسات العليا إلى أن حصل على دبلوم الدراسات العليا في الإعلام بجامعة القاهرة وذلك في 1973، وعمل مذيعًا في إذاعة البرنامج الثاني الذي كان من مؤسسيه حتى عام 1975.

ومنع بهاء طاهر من الكتابة فترة معينة، وعاش في جنيف بين عامي 1981 و1995، وعمل مترجمًا في الأمم المتحدة، ومن ثم عاد إلى مصر ويعيش فيها حتى وقتنا هذا.

 

أبرز أعمال وإنجازات الكاتب بهاء طاهر

 

أصدر بهاء طاهر العديد من الروايات والقصص القصيرة، ومن أبرز رواياته "واحة الغروب" التي حصل من خلالها على جائزة البوكر عام 2008، ورواية "خالتي صفية والدير" التي حصل فيها على جائزة جوزيبي اكيربي الإيطالية سنة 2000، ومن ثم رواية "نقطة النور"، "قالت ضحى"، و"الحب في المنفى"، ذلك بالإضافة إلى القصص القصيرة ومنها: بالأمس حلمت بك، ذهبت إلى شلال، لم أعرف أن الطواويس تطير، وحصل على جائزة الدولة التقديرية في الآداب سنة 1998.

 

اقرأ أيضًا: في ذكراه الأولى.. بماذا وصف وحيد حامد جماعة الإخوان؟

حياة الكاتب بهاء طاهر الكاتب بهاء طاهر القصة والرواية والترجمة أبرز أعمال الكاتب بهاء طاهر إنجازات بهاء طاهر تحقيقات الطريق يوم ميلاد بهاء طاهر
بنوووك