جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
السبت 4 فبراير 2023 01:07 صـ 13 رجب 1444 هـ

صندوق التعليم حياة: 100 مليون جنيه تكلفة تطوير منطقة الفخاريين بالفسطاط

صورة  أرشيفية
صورة أرشيفية

كشفت الدكتور غادة النشار، المدير التنفيذي لصندوق التعليم حياة القومي الخيري، تفاصيل إنشاء أول مدرسة صناعية لتعليم وتوطين صناعة الفخار، موضحة أن الدولة تهتم اهتمام بالغ بتطوير منظومة التعليم الفني، إلى جانب توقيع وزارة التعليم ومحافظة القاهرة البروتوكولات تعاون مع الجمعية التعاونية الإنتاجية لصناعة الفخار، بالإضافة إلى بروتوكول تعاون مع صندوق الاستثمار القومي الخيري لـ"التعليم حياة".

اقرأ أيضًا: شروط كفالة الأسر لطفل كريم النسب..”التضامن” توضح (فيديو)

وأكدت مدير صندوق التعليم حياة، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "صباح الخير يا مصر"، المذاع عبر القناة الأولي المصرية الفضائية، أن كل هذه البروتوكولات تستهدف إنشاء مدرسة الفواخير الثانوية لتكنولوجيا التطبيقية، فضًلا عن أن المدرسة سوف تكون تابعة لإدارة مصر القديمة التعليمية، وبالتالي تعد خطوة جديدة لدعم وتطوير مسار منظومة التعليم الفني في مصر خلال المرحلة القادمة.

اقرأ أيضًا: أستاذ فيروسات يكشف عن فيروس صيني جديد: «العلماء سيتعاملون معه بحذر شديد».. فيديو

وأضافت "النشار" أن هذه المدرسة تعد أول مدرسة علمية لصناعة الفخار في مصر، ولذلك سيكون صندوق التعليم حياة جزآ أساسيًا من هذه التجرية الاستثنائية، لافتة إلى أن الفكرة جاءت من خلال زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي لمنطقة مصر القديمة.

اقرأ أيضًا: التضامن: تكافؤ الفرص التعليمية تستهدف المساواة بين الطلاب وزملائهم «ذوي الهمم»

وتابعت "غادة" أن الرئيس السيسي أجري حديثًا وديًا مع شيوخ الفخاريين، والذين أعربوا عن مخاوفهم من انقراض المهنة، وذلك لعدم وجود مدرسة لتعليم هذه الحرفة القومية، مضيفة أن الرئيس السيسي أصدر أوامر بإنشاء المدرسة، حيث أن جميع الجهود تعاونت بشكل ملحوظ من أجل إنشاء هذا المشروع القومي لمصر.

وواصلت مدير صندوق التعليم حياة أن محافظة القاهرة تبرعت بالمبني والبنية التحتية والمرافق والقيم الإنتاجية لصناعة الفخار والخزف والحوريات هي من ستقدم الإمكانيات والأدوات الخام، مشيرة إلى أنه ستقدم يتدريب وتعليم الطلاب، وبالتالي سيتولى الصدوق العملية التعليمية، ولكن لم يحدث كل هذا بدون وجود وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني.

وأكملت "النشار" أن دور التربية والتعليم والتعليم الفني يتمركز في تقديم المناهج ويصدرون الشهادات والتصريحات وجميع التسهيلات اللازمة لهذه العملية، مشددة أن هذه المدرسة تعد جزًا لا يتجزأ من مشروع قومي كبيرة بتكلفة 100 مليون جنيه مصري لتطوير منطقة الفخاريين بمدينة الفسطاط، وإدراجها ضمن الخريطة السياحية.



موضوعات متعلقة