جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 7 أكتوبر 2022 08:44 مـ 12 ربيع أول 1444 هـ

من جلسة أبناء مصر النقاشية.. مدحت بركات: الاستثمار المحلى والأجنبى قادر على حل 90% من المشاكل الحالية

جلسة أبناء مصر للحوار الوطني
جلسة أبناء مصر للحوار الوطني

قال المهندس مدحت بركات، رئيس حزب أبناء مصر، إن الحوار الوطنى مساحة جديدة منحها الرئيس السيسى لجميع المصريين والقوى السياسية وذلك بهدف التكاتف لبناء الجمهورية الجديدة والديمقراطية الحديثة، مشيرا إلى أن الحوار جاء فى توقيت مناسب.

وأضاف بركات خلال كلمته بالجلسة النقاشية الحادية عشر لحزب أبناء مصر بشأن الحوار الوطنى، أن الحوار الوطنى لم يحدث خلال السنوات الماضية، نظرا لوجود تحديات متعلقة بتحقيق الأمن والاستقرار، والتى كانت أولوية لدى الدولة والمصريين فى ذلك التوقيت، مؤكدا أن الحزب يهتم بالمحور السياسى وعلى رأسه الأحزاب نظرا لكونها جسد السياسة.

حلقات حزب أبناء مصر النقاشية

ونوه رئيس حزب أبناء مصر، بأن الحزب بدأ الحلقات النقاشية منذ إعلان الرئيس السيسى عن الحوار الوطنى لمعرفة أولويات كل حزب للحوار، حيث وصل عدد الحلقات حتى الآن إلى 11 حلقة نقاشية، شارك فيها العديد من الأحزاب المختلفة.

وأضاف المهندس مدحت بركات، أن مجلس أمناء الحوار الوطنى برئاسة الكاتب ضياء رشوان وضع عدد المحاور والقضايا التى سيناقشها الحوار الوطنى، حيث حاز المحور السياسى على أغلبية الأصوات يليه الاجتماعى ثم الاقتصادى، موضحا أن المحور السياسى سيناقش قضايا مباشرة الحقوق السياسية والتمثيل النيابى والمحليات وحقوق الإنسان.

محاور الحوار الوطني

أما المحور الاجتماعى، سيناقش: التعليم والصحة والقضايا السكانية والتماسك المجتمعى والثقافة والهوية الوطنية، فيما يناقش المحور الاقتصادى 7 قضايا كالتالى: التضخم وغلاء الأسعار، الدين العام وعجز الموازنة، أولويات الاستثمارات العامة وأملاك الدولة، الاستثمار الخاص المحلى والأجنبى، الصناعة، الزراعة والأمن الغذائى، العدالة الاجتماعية.

وشدد المهندس مدحت بركات، على أن هذه القضايا جاءت استجابة لرؤى المواطنين والأحزاب والقوى السياسية، التى تقدموا بها للحوار الوطنى عبر الإيميل الخاص بالحوار الوطنى والأكاديمية الوطنية للتدريب.

كما أكد رئيس حزب أبناء مصر على أهمية الاستثمار الخاص المحلى والأجنبى، مشيرا إلى أنه قادر على حل 90% من المشاكل الحالية، لكن لابد من وجود إداريين وكوادر سياسية قادرة على إدارة هذا الملف، مع وضع خطة للسوق المصرى وخريطة للصناعات المصرية الموجودة حاليا والمستهدفة حتى نتمكن من منافسة الصناعات الأوروبية بالسوق الأوروبى.

موضوعات متعلقة