جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 9 ديسمبر 2022 06:55 مـ 16 جمادى أول 1444 هـ

دراسة حديثة تكشف الجوانب السلبية والإيجابية لـ«عدم تناول اللحوم»

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

كشفت الدكتورة منال عز الدين، الباحثة في معهد تكنولوجيا التغذية، عن دراسة حديثة بشأن النباتيون الأكثر عرضة لتكسير العظام من الذين يتناولون اللحوم، مضيفة أن النباتيون هم الأشخاص الذين لا يتناولون جميع أنواع اللحوم بشكل مطلق، وبالتالي هم الأكثر صحة وهم من أصحب العمر الطويل، وذلك طبقًا لدراسة نشرها الموقع الألماني "فوكاس".

اقرأ أيضًا: أستاذ اقتصاد: الفترة الحالية تشهد حالة من الركود التضخمي ينذر بالمخاطر

وتابعت الباحثة بتكنولوجيا التغذية، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "8 الصباح"، المذاع عبر قناة دي أم سي الفضائية، أن الدراسات أكدت على أن الأشخاص الذين لا يتناولون اللحوم إطلاقًا هم أيضًا الأكثر عرضة لكسور العظام، وذلك من الأشخاص الذين يتناولون اللحوم بشكل منتظم، فضًلا عن أن هذه الدراسة قام بها فريق طبي على درجة عالية بقيادة عالم أغذية وأوبئة.

اقرأ أيضًا: خبير بيئي: مصر لديها مسؤولية كبيرة تجاه ملف التغيرات المناخية.. فيديو

وأردفت "عز الدين" أن النظام النباتي الذي يعتمد عليه الأشخاص بشكل كامل على الأغذية النباتية، وبالتالي يتم تجنب المنتجات الحيوانية بمشتقاتها مثل اللبن والجبن والبيض، إلى جانب أن هذا الأمر له جانب إيجابي كبير للغاية، حيث إن الأشخاص النباتيون يتمتع أغلبهم بصحة جيدة من حيث نسبة الكولسترول في الدم غير مرتفعة، وأيضًا عدم ارتفاع الضغط وفرصة الإصابة بالأمراض المزمنة مثل القلب والضغط والسكر ضعيفة للغاية.

وواصلت "منال" أن الجانب الإيجابي لدى النباتيون يعتمد على الخضروات والفواكه، وبالتالي هناك جانب سلبي ذكرته الدراسة يتمثل في عدم تناول منتجات حيوانية والمقصود بالنتجات الحيوانية ليس اللحوم فقط ولكن البيض واللبن أيضًا، مشيرة إلى أن عدم تناول هذه المنتجات بشكل صحي يوميًا يؤدي إلى الإصابة بهشاشة العظام، حيث أن الهشاشة تؤدي إلى الكسور وآلالم العظام.



موضوعات متعلقة