جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
السبت 4 فبراير 2023 02:16 صـ 14 رجب 1444 هـ

طبيب يتأثر بإنكار مرضاه لمجهوده.. وعالم أزهري: «من لا يشكر الناس لا يشكر الله»

طبيب حزين- مصدر الصورة من البوست الخاص بالطبيب من الصفحة الشخصية
طبيب حزين- مصدر الصورة من البوست الخاص بالطبيب من الصفحة الشخصية

نشر طبيب على صفحته الشخصية عبر "الفيسبوك" صورة حزينة لفتت نظر متابعين السوشيال ميديا والمرضى الذين تعالجوا على يديه.

وعلق الطبيب على هذه الصورة بأن هذه المهنة علمته أن هناك بعض الأشخاص ناكرة الجميل والجهود.

وعبر الطبيب عن الإحساس الذي يراده قائلا: "المهنة دي علمتني أن ممكن أعمل عملية بسيطة جدا جدا لواحدة تقعد تشكرني كمية شكر غير طبيعية وواحدة تانية ممكن تحمل معك بعد 18 سنة وفشل 12 مرة حقن مجهري أو تشيلها ورم صعب ومتسمعش منها كلمة ربنا يبارك لك.. اتعلمت أن بيشكور شكره إنسان شكور بطبعه وفي ناس طبعها نكران المجهود".


وتضامن بعض متابعي السوشيال ميديا مع هذا الطبيب حتى كتب له أحد المرضى أنها كانت تتعالج لديه وقد طمئنها بعد 10 أطباء ذهبت إليهم لم ترى منهم أي نتيجة، والبعض الأخر هاجم الطبيب بأن من عمل أجرا لن يحتاج الشكر من أحد مستعينا بآيات قرآنية.


لقد لفتت قصة الطبيب إلى أمرا تزيد حيرة وتفكير البشر هو هل الشكر والتقدير في العمل أمرا مهم لهذه الدرجة؟! هل يتحسن الإنسان ويبدع في عمله عند سماع كلمة جيدة؟!

التقدير والشكر أثناء العمل

تعليقا على ذلك، قال الدكتور السيد سليمان أحد علماء الأزهر الشريف، إن لابد شكر الإنسان ما يقدمه له الآخر من معروفا وما يسديه عليه من شيء طيب مستعينا بحديث الرسول صلى الله عليه وسلم: "فمن لا يشكر الناس لا يشكر الله".


الفرق بين العمل بالأجر وبدون أجر

وأضاف " سليمان" في تصريحات خاصة لـ "الطريق" أن هناك فرق بين العمل بالأجر وعمل بدون أجر قائلا: فإذا عمل الإنسان عملا يأخذ عليه أجرا فإنه في هذه الحالة قد أخذ أجرا قبيل القيام بهذا العمل" مضيفا أن الشكر في هذه الحالة ليس بواجب بل هو من الأشياء المستحبة لأن لشكر تحفيز للإنسان على إتقان العمل ومواصلته.


التقدير والشكر من الناحية الاجتماعية

وتابع: "سليمان" أن في حالة عمل الإنسان بغير أجر ففعل هذا العمل ابتغاء وجه الله سبحانه وتعالى ولكن يجب على الإنسان من الناحية الاجتماعية امتثالا لهدي النبي صلى الله عليه وسلم أن يقدم الشكر والتقدير والثناء الحسن والدعاء بكفاءة الله له على ما قدمه من عمل.

وأشار العالم الأزهري إلى حديث الرسول صلى الله عليه وسلم فيما معناه: " من أسدى إلى أخيه معروفا فليكافئ، فإن لم يجد من يكافئه به فليدعو الله سبحان وتعالى له حتى يظن أنه قد كافأه".

اقرأ أيضا: ما هي شريحة e-sim وكيف تعمل؟.. وداعا لحرق خطوط المحمول