جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الخميس 1 ديسمبر 2022 05:06 صـ 8 جمادى أول 1444 هـ

تأثيرات التغيرات المناخية.. ما الحلول الجذرية لحماية «الغابات» من التقليص والحرائق

تقليص الغابات_ ياندكس
تقليص الغابات_ ياندكس

تقطيع الأشجار في الغابات.. ظاهرة انتشارات بين غابات العالم وخاصًة الغابات الإفريقية، وذل من أجل توسيع الرقع الزراعية، ولكن مثل هذه الظواهر تؤثر بشكل كبير على كوكب الأرض، وبالتالي ستكون عملية التقطيع وتقليص الغابات جزء من التغيرات المناخية، وأيضًا الحرائق بسبب ارتفاع درجات الحرارة له دورًا بارزًا في التأثيرات على المناخ.

اقرأ أيضًا: «شنط ومفارش».. منتجات صديقة للبيئة في معرض ديارنا بـ قمة المناخ: «التضامن» تدعم COP 27

وفي هذا الصدد.. تستعرض جريدة "الطريق" الأضرار التي ستؤثر على كوكب الأرض جراء أعمال التقطيع والحرائق.

اقرأ أيضًا: «أفلام هابطة».. مظهر شاهين يرد على منتقديه بعد اتهامه بالإلحاد

حرائق الغابات_ ياندكس

حرائق وتقليص الغابات

وأكد الدكتور مصطفى مراد، رئيس قطاع نوعية البيئة بالوزارة، أن الأمر يتمثل في نقطتين مهمتين الأولى تتمثل في حرائق الغابات والثانية تتمثل في إزالتها عن طريق جهات مختلفة لتحويلها مناطق زراعية، وبالتالي كلاهما مؤثر على البيئة العالمية بشكل عام، إلى جانب أن درجة الحرارة على مستوى الكرة الأرضية ارتفعت بشكل عام جراء الغازات 1.5 درجة، ولذلك نجد أن الغابات تعد "رئة الكرة الأرضية".

الاستفادة من الغابات

وتابع رئيس النوعية البيئة، في تصريح خاص لـ"الطريق"، أن الغابات تستنشق نسبة كبيرة من الانبعاثات الكربونية والتي تتمثل تحديدًا في "ثاني أكسيد الكربون"، حيث أن هذا النوع من الغاز ينتج من مخلفات المحيطات والأنهار وليس فقط العوادم سواء كانت من المصانع أو السيارات، فضًلا عن أن عملية الاستنشاق من الغابات تنتج نسبة كبير من الأكسجين، لذا يجب الحفاظ على "رئة الأرض" من التقليص والحرائق تجنبًا أيضًا لعواقب التغيرات المناخية.

مبادرات التشجير في مصر والسعودية

وأردف "مراد" أن أعمال التشجير بصفة عامة تمارسها بشكل كبير دول مثل "مصر والسعودية"، وذلك بسبب النسبة الضعيفة للمساحات الخضراء، مبينة أن مصر والسعودية من أوائل الدول التي تدشن مبادرات مثل المبادرة الرئاسية المصرية "100 مليون شجرة" نتيجة الانحصار الطبيعي للجزء الأخضر المتاح بالنسبة لنا، ولكن الأمر يختلف كثير بشأن القارة بأكملها.

الغابات في إفريقيا

وتابع "مصطفى" أن القارة الإفريقية بها مساحات شاسعة من الغابات وخاصًة المنطقة الاستوائية، وبالتالي تتحدث مصر في هذا الإطار عن ضرورة الحفاظ على هذه المساحات، مشددًا أن المشكلة المنتشرة حاليًا في بعض الدول الأفريقية تكمن في إمكانية إزالة بعض الغابات من أجل الاستفادة في بعض الأعمال الزراعية، ولذلك يعد الجزء الخاص لاستزراع الأشجار سيكون في الجانب الصحراوي.



موضوعات متعلقة