السبت 21 مايو 2022 08:56 مـ 20 شوال 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

المنوعات

”دم السحالي”.. أمل جديد لعلاج السرطان ومكافحة فيروس كورونا

سحالي الشاشة
سحالي الشاشة

تتمتع سحالي المراقبة أو التى تعرف باسم "سحالي الشاشة" بجهاز مناعي قوي، حيث تعيش فى المياه الملوثة وتستهلك اللحم المتحلل، ومؤخرًا بدأ العلماء فى البحث عن قدرتها على مكافحة الأمراض.

 

وبحسب صحيفة "ذا ميرور" البريطانية، يُحقق فريق بحثي فى ​​إحدى الجامعات المرموقة فى تايلاند لمعرفة ما إذا كان الدم من السحالي الكبيرة والتى تعيش فى المياه يمكن استخدامه لمكافحة السرطان وفيروس كورونا.

 

وتمتلك الأنواع المحمية من هذه السحالي أجهزة مناعة قوية، حيث تعيش فى مياه ملوثة وتستهلك اللحم المتحلل، ويحاول العلماء اكتشاف أسرارهم.

 

ويقود الأستاذ المساعد جيتكامول تاناساك، وهو محاضر فى كلية الطب البيطري بجامعة Mahidol، الفريق الذي يدرس خصائص البروتينات التي تشكل جزءًا من الدفاع المناعي للسحالي.

 

وتم منحهم إذنًا من الحكومة لجمع عينات الدم من السحالي نظرًا لحالة الأنواع المحمية الخاصة بهم.

 

ووجد الباحثون أن البروتينات تثبط نمو الخلايا السرطانية وبعض البكتيريا، ويتوقعون بأن هذا التأثير قد يمتد أيضًا إلى قمع الفيروسات، بما فى ذلك كوفيد، على الرغم من أن هذا غير معروف حاليًا.

 

والخطوة التالية هي التأكد من أن مكونات الدم تثبط أنواعًا معينة من الخلايا السرطانية والبكتيريا، ولكنها لا تؤثر على الخلايا السليمة فى جسم الإنسان.

اقرأ أيضًا: ما علاقة ”الفطر الأسود” بالثلاجة المنزلية والبصل؟

 

ويتوقع العلماء إكمال دراستهم الأولية حول دم أجهزة السحالي بحلول نهاية عام 2021، ثم اختبار ما إذا كان بإمكانه أيضًا مكافحة الإنفلونزا وإنفلونزا الطيور و كوفيد-19.

 

وقال البروفيسور تاناساك، إن فريقه يأخذ كمية قليلة من الدم من الحيوانات والتي يتم إطلاقها مرة أخرى فى البرية.

 

وأضاف أنه لديه رؤية طموحة للفوائد التي قد تجلبها هذه المخلوقات للبشرية، قائلاً إن رصد دم السحلية يوفر "مصدرًا بديلاً للأمل للبشرية".

 

وحصل الأستاذ على الدكتوراه في إدارة الأبقار من جامعة أوتريخت فى هولندا، غطت أبحاثه السابقة طب الأبقار وإنتاج الحليب ومراقبة السحالي.

منوعات سحالي المراقبة سحالي الشاشة السحالي دم الحيوانات كوفيد السرطان ابحاث
بنوووك