الثلاثاء 25 يناير 2022 09:17 مـ 22 جمادى آخر 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

المنوعات

10 معلومات عن حقن حمى القش.. تعرف عليها

حقن
حقن

فى حين أن معظم الناس يمكنهم السيطرة على عدوي حمي القش بمضادات الهيستامين والمنتجات التي لا تستلزم وصفة طبية مثل قطرات العين أو بخاخات الأنف، إلا أنه بالنسبة لبعض الأشخاص، تكون الحساسية من العدوي "شديدة للغاية" ولا يبدو أن أي شيء يعمل.

وبحسب صحيفة "مترو" البريطانية: إذا كان هذا ما تشعر به، فيمكنك التفكير فى حقنة حمى القش، ومع ذلك، هناك إيجابيات وسلبيات للعلاج ويجب عليك التفكير بعناية فى كل شيء قبل حجزه.

ما هى حقن حمى القش؟

لدى بعض الأشخاص، يعمل الجهاز المناعي بشكل غير طبيعي تجاه أشياء معينة، وينتج أجسامًا مضادة لأنه يعتقد أنه بحاجة إلى الحماية منها.

وعندما يتلامس الجسم مع هذه، بدلاً من قبولها بشكل طبيعي، فإنه يسبب رد فعل تحسسي، وبالنسبة لمن يعانون من حمى القش، فإن مسببات الحساسية هي حبوب اللقاح ويختلف النوع الذي لديك حساسية تجاهه، حيث تكون حبوب اللقاح المختلفة أعلى فى الأشهر المختلفة.

إن حقنة حمى القش هي جرعة من الكورتيكوستيرويدات، المعروفة باسم كينالوج، والتي تثبط جهاز المناعة مؤقتًا ويمكن أن توقف تفاعل "سلك القش" هذا.

إيجابيات وسلبيات

فى حين أن الحقن يمكن أن يغير حياة البعض، إلا أنه يجب استخدامه فقط عند استنفاد العلاجات الأخرى.

وقال الدكتور مايوني غونيراتني، مؤسس "هيومن هيلس باي ذا كلينك"، حيث يتم تقديم الحقن: "هناك مضاعفات ومخاطر مع جرعات عالية من المنشطات، لذا يجب إعطاء هذه الحقن فقط عندما يجربون كل شيء آخر".

وأضاف أن هذه الحقن ليست بديلاً عن تناول مضادات الهيستامين اليومية ولكنه أكثر لأولئك الذين لا يزالون يعانون من رد فعل شديد عند تناول جميع الأدوية المتاحة.

وأوضح، أنها تأتي مع قائمة طويلة من التأثيرات الجانبية، لذا يجب موازنة الحاجة إلى الحقن مقابل هذه.

ومن جانبها، قالت الدكتورة سوهيري روكيد، طبيبة عامة فى أومنيا كلينك فى لندن: "إن حقنة كينالوج Kenalog ليست العلاج الأول لحمى القش، وهى لا تتوفر بشكل عام فى هيئة الصحة البريطانية حتى الَان.

وأضافت، أنها حقنة بجرعة عالية من الكورتيكوستيرويدات ويمكن أن يؤدي استخدامها على المدى الطويل إلى هشاشة العظام وترقق الجلد والكدمات ومشاكل ضغط الدم وزيادة الدهون وضعف جهاز المناعة.

اقرأ أيضًا: دراسة جديدة: نزلات البرد يمكن أن تحمي من الإصابة بكورونا

وأشارت إلى أنها توفر الراحة لبعض الأشخاص الذين يعانون من أعراض حمى القش الشديدة، ولكن يجب استكشاف الخيارات الأخرى أولاً مثل مضادات الهيستامين عالية الجرعات وقطرات العين وبخاخات الأنف.

وأوضحت: "معظم مرضانا الذين يتلقون هذه الحقن هم من قدامى المحاربين المصابين بحمى القش، حيث لديهم أعراض رهيبة ومنهكة لا تتوقف تمامًا حتى لو كانوا يحاولون تجربة علاجات أخرى، لافتًة إلى أن: "الحقنة فعالة، لكن يجب استخدامها بحذر".

الاَثار الجانية لحقنة حمي القش

ويمكن أن تشمل الآثار الجانبية ضمور الدهون "فقدان الأنسجة الدهنية فى منطقة موضعية من الجسم والتي يمكن أن تسبب التنقر والتندب والنتوءات"، وقمع الغدة الكظرية "حيث لا ينتج الجسم ما يكفي من الهرمونات"، وتغير الوزن، واحتباس السوائل، وفشل القلب وارتفاع ضغط الدم.

وأضافت الدكتورة مايوني، أنه غير مناسب لأي شخص يعاني من أي من المشكلات التالية:

الحمل أو الرضاعة

العدوى الحالية أو التعرض الأخير للعدوى

هشاشة العظام

تاريخ الذهان الجلوكوما

السكري

الصرع

ارتفاع ضغط الدم

أمراض القلب والأوعية الدموية أو قصور القلب

حساسية من كينالوج Kenalog أو أي من محتوياته

 
منوعات منوعات الطريق حمي القش حقن حمي القش ما هى حقن حمى القش إيجابيات وسلبيات حقن حمي القش
بنوووك