جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الثلاثاء 4 أكتوبر 2022 02:46 صـ 9 ربيع أول 1444 هـ

ما الفرق بين الهيدروجين الأزرق والأخضر؟.. أستاذ طاقة يجيب

الهيدروجين الأخضر
الهيدروجين الأخضر

كشف الدكتور ثروت راغب، أستاذ هندسة الطاقة والبترول، تفاصيل كيف تصبح مصر مركزا لصناعة الهيدروجين الأخضر، موضحًا أن الفترة الأخيرة بدأ العالم يتحدث عن الهيدروجين الأخضر لما له من أهمية قصوى ضمن مصادر الطاقة النظيفة، وبالتالي يسمى "أخضر" لاستخدام الطاقة الكهربية في تحليل المياه.

اقرأ أيضًا: استشاري: الدولة خصصت 15 ألف جنيه لكل مواطن لتحسين معيشته ضمن «حياة كريمة»

وأضاف أستاذ هندسة الطاقة، خلال استضافته في برنامج "صباح الخير يا مصر"، المذاع عبر القناة الأولى المصرية الفضائية، أن تحليل المياه يأتي من الطاقة المتجددة وتتمثل في طاقة الرياح، فضًلا عن أن التجربة تبدأ في استخدام المياه لما تحتويه من هيدروجين وأكسجين، وبالتالي يتم عمل تحليل كهربائي للمياه من أجل فصل الأكسجين والهيدروجين ليتم أيضًا بعدها تسييل الهيدروجين.

اقرأ أيضًا: الأرصاد: انخفاض تدريجي في درجات الحرارة على مدار اليوم

ونوه "راغب" إلى أن الهيدروجين الأخضر يمكن استخدامه في وقود السيارات وجميع أنواع إنتاج الطاقة الحرارية مثل الغاز الطبيعي ومشتقاته من الوقود الصديق للبيئة، مضيفًا أن الهيدروجين الأخضر يحل مكانة الوقود الأحفوري المتمثل في البترول ومشتقاته، وبالتالي سيتم التخفيف على البيئة من الانبعاثات الكربونية.

وأكد "ثروت" أن هناك نوعين من الهدروجين الأخضر والأزرق، حيث إن الأزرق يعد ضمن مشتقات الوقود الأحفوري والأخضر بالطبع ضمن الوقود صديق البيئة، مردفًا أن إنتاج الهيدروجين الأخضر لابد أن يكون بالكهرباء صديقة البيئة أيضًا.