جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الخميس 8 يونيو 2023 02:53 مـ 19 ذو القعدة 1444 هـ

هل كل ارتفاع في درجة حرارة الجسم دليل على الإصابة بكورونا؟

ارتفاع حرارة الجسم
ارتفاع حرارة الجسم

مع زيادة الحديث خلال الفترة الأخيرة عن إصابات فيروس كورونا "كوفيد-19" أصبح البعض يعتقد أن أي ارتفاع في درجة حرارة الجسم يعتبر إصابة بالعدوى ولكنه قد ينجم عن الإصابة بمرض أخر غير الكورونا، لذا فهناك حالات يجب الإسراع فيها للطبيب المختص لمعرفة السبب الذي يمكنه أن يتعلق بأمراض خطيرة وأعراض أخرى أصبحت تميز الإصابة بكوفيد 19 غير "السخونية".

ارتفاع درجة حرارة الجسم وكورونا

في البداية، أوضح الدكتور محمد عز العرب، استشاري الجهاز الهضمي والكبد، ومؤسس وحدة أورام الكبد في المعهد القومي للكبد والمستشار الطبي للمركز المصري للحق في الدواء، أن ارتفاع درجات الحرارة له أسباب كثيرة جدا ويجب الإسراع للكشف الطبي فيمكن أن يتسبب ارتفاع درجات الحرارة في الجو إلى حدوث ضربة شمس تظهر في صورة إرهاق وسخونية.

وقال "عز العرب" في تصريح خاص لموقع وجريدة "الطريق"، إن ارتفاع درجات الحرارة قد يسبب التهابات شديدة الخطورة كالحمى الشوكية ويكون السخونية علامة للإصابة كما يعد علامة واضحة للإصابة بالتيفويد لذا فأسباب ارتفاع درجات الحرارة كبيرة ويتم تحويل البعض لمستشفيات الحميات خاصة مع عدم انخفاض درجات الحرارة لفترة طويلة بسبب عد التشخيص وتسمى FEU أي الحمى غير مشخصة.

وأضاف الدكتور محمد عز العرب، أن ارتفاع درجات الحرارة يكون عرض لمرض ومن المهم معرفة السبب، لافتا إلى أن فيروس كورونا أصبح الإصابة به لا ترتبط بشكل كبير بارتفاع درجة الحرارة لأن التحورات وأخرها أوميكرون جعلت الأعراض خفيفة إلى متوسطة ويمكن أن تسبب ارتفاع الحرارة لـ 38 أو 39 ولكن الأعراض التي تسبب الشك في أن الإصابة تكون بكورونا عندما يكون هناك زيادة في الإصابات بسبب الموجات وينتج عنها حالات مصابة بشكل كبير عند وجود زيادة مجتمعية واذا كان الشخص تعرض للاختلاط بشخص مصاب بفيروس كورونا بدون اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة.

خطورة ارتفاع الحرارة مع كبار السن

وأشار المستشار الطبي للمركز المصري للحق في الدواء، إلى أن النقطة الأساسية التي أصبحت يتم على أساسها تشخيص الحالة بالإصابة بفيروس كورونا حاليا هي الآم وتعب والتهابات في العضلات بشكل كبير وغير مسبوق، بالإضافة للأعراض الأخرى الموجودة في الجهاز الهضمي وغيره، لافتا إلى أي ارتفاع درجة حرارة لابد من الكشف فورا وعمل كل التحاليل، خاصة مع كبار السن ولا تؤخذ بسهولة لأنها قد تكون مؤشر لشيء خطير، ويجب الاكثار من الماء خلال فترة ارتفاع حرارة الجو في الصيف وعدم التعرض المباشر لأشعة الشمس لعدم حدوث ضربة شمس أو إجهاد حراري.

من جانبه، أوضح الدكتور ماهر الجارحي، نائب مدير مستشفى حميات إمبابة، أن ارتفاع درجة الحرارة ينتج عن الإصابة بعدد من الأمراض التي قد يمكن أن يرتبط بفيروس كورونا ويمكن أن يدل على الإصابة بمرض أخر خطير.

ارتفاع درجة حرارة الجسم والأمراض

وقال الدكتور ماهر الجارحي، في تصريح خاص لموقع وجريدة الطريق، إنه قد يكون هناك ارتفاع في درجة الحرارة وتختفي بعد يومين وهذا يكون دليلا على نزلة برد عادية وعندما يكون ارتفاع درجة الحرارة يصاحبه آلام حادة في الحلق ويستمر من يومين إلى ثلاثة أيام قد يكون التشخيص التهاب صديدي.

وأضاف نائب مدير مستشفى حميات إمبابة، أنه عندما يعاني الشخص من ارتفاع درجة الحرارة يصاحبه إسهال يكون بسبب الإصابة بنزلة معوية، ويكون هناك ارتفاع في الحرارة بسبب نزلة شعبية عادية، وإذا تعرض الشخص لحدوث التهاب في فم المعدة ويصاحبه قيء مستمر وآلام حادة وتغير في لون البول واصفرار في العين يكون دليلا على الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي فيروس A ويتم التأكد بسهولة من خلال إجراء تحليل إنزيمات الكبد.

ولفت "الجارحي" إلى أن "السخونة" التي يصاحبها احمرار في القدم "حمى حمرة القدم" تكون عبارة عن التهاب خلوي مع تغير في الجلد وتكون عادة لدى مرضى السكري، مشيرا إلى ارتفاع درجات الحرارة مع عدم التركيز وقلة الوعي فضلا عن الهمدان والقيء المستمر يكون بسبب التهاب سحائي وهو سهل تشخيصه، كما أن السخونية مع حرقان في البول يكون الشخص مصاب بالتهاب صديدي في البول.

اقرأ أيضًا: تفاصيل تطوير علاج سرطان الثدي في مصر.. حمدي عبد العظيم: ميزانية كبيرة للأدوية

ارتفاع درجة الحرارة والإصابة بكورونا

أكد الدكتور ماهر الجارحي، أن الإصابة بفيروس كورونا كوفيد 19 أصبح من السهل تشخصيه خاصة مع تحورات فيروس كورونا الأخيرة "أوميكرون" ويصاحب ارتفاع الحرارة صداع مستمر وآلام حاجة في الحلق مع عدم القدرة على البلع وحدوث النهجان مع آلام في العضلات وتستمر الحرارة لمدة تصل إلى 5 أيام.

عدم تشخيص ارتفاع درجة الحرارة

ونوه نائب مدير مستشفى حميات إمبابة، أنه من الممكن أن يصاب الشخص بارتفاع في درجة حرارة الجسم وتكون مجهولة المصدر ويستمر لمدة أسبوعين أو ثلاثة أسابيع ويكون غير معلوم السبب ويستلزم ذلك الذهاب لأقرب مستشفى حميات لعمل فحص شامل على أجزاء الجسم ويتم الشفاء منها وتسمى "FEU".

اقرأ أيضًا: «جلطات قلبية وأمراض خطيرة».. كيف يؤثر ارتفاع الحرارة على الجسم؟