بهدفين وذكريات مونديال 2010.. أوروجواي تتقدم على غانا في الشوط الأول”كل لحظة وإنتي بخير وأمان وشعبك الغالي في أحسن الأحوال”.. أبرز تعليقات النجوم لتهنئة الإمارات العربية في عيدها الوطني الـ 51لابيد يحرض جيش إسرائيل ضد نتنياهو والأخير يردمدرب أستراليا عن مواجهة الأرجنتين: المباراة ستكون بمثابة الحربكيف استقبل الجمهور الكويتي راغب علامة بعد غيابه عنهم عام كامل؟وزير الصحة يوجه بإعداد تقرير حول واقعة التعدي على تمريض مستشفى قويسنا وحصر التلفياتوزير الري: نجحنا في حماية مدينة شلاتين من الآثار التدميرية للسيولكأس العالم.. الشوط الأول ينتهي بالتعادل بين البرتغال وكوريا الجنوبيةمشجع مكسيكي ينفذ «مقلب» في مراسل قناة بلاده على الهواء بقطربذكريات مونديال 2010.. غانا تهدر ركلة جزاء أمام أوروجواي في كأس العالم 2022وزير الصحة يحذر من تناول القضايا الطبية بشكل غير مهني: يضر السياحة العلاجيةشاهد: جورج قرداحي يكشف حقيقة تغيير ديانته واعتناقه الإسلام
جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 2 ديسمبر 2022 07:11 مـ 9 جمادى أول 1444 هـ

الهالوين.. سبب الاحتفال بالعيد السنوي للرعب

عيد الهالوين- المصدر: ياندكس
عيد الهالوين- المصدر: ياندكس

يحتفل العالم بعيد الهالوين يوم 31 أكتوبر من كل عام، الأكثر رعبًا على الإطلاق، إذ يظهر المواطنين بمختلف البلدان بملابس مخيفة، مثل الأشباح ومصاصي الدماء والهياكل العظمية والقطط السوداء وكل ما هو مرعب.

علاقة عيد الهلع بالشتاء

دائمًا يرتبط عيد الهالوين أو ما يسمى بالـ"الهلع"، ببداية فصل الشتاء، وذلك لشدة البرودة والظلام القاتم، حيث يقصر النهار ويطول الليل.

وفي الديانة المسيحية يرتبط الأمر بمعتقدات أخرى مختلفة، فتسبق ليلة الهالوين بعيد كل القديسين وهم الـ"هالوماس"، وكانت هناك احتفالات مشابهة في الأيام الثلاثة التي تسبق أعياد مسيحية أخرى، كعيد الفصح، تتضمن الصلاة لأرواح الذين رحلوا عن العالم.

اقرأ أيضًا: «دبلتين فضة وعلبة هوهوز».. هل تتغير أساسيات الزواج بعد تعويم الجنيه؟

حلوى أم خدعة؟

مهما اختلفت أشكال الاحتفال بعيد الهالوين حول العالم، يظل هناك ارتباط معين وهو تقليد يعرف بـ"حيلة أم حلوى"، إذ يتجول الأطفال من منزل لآخر بأزياء الهالوين المخيفة، ويطلبون الحلوى من أصحاب المنازل، وذلك من خلال إلقاء السؤال "حيلة أم حلوى؟" على من يفتح الباب.

وتعني هذه العبارة أنه إذا أعطى صاحب البيت أي حلوى للطفل، فإنه سيلقي عليه خدعة أو سحر على صاحب المنزل أو على ممتلكاته.

وتعتبر ثمرة اليقطين من أبرز رموز هذا الاحتفال اليوم، ويعود ذلك لأن هذه الثمرة كانت في موسم حصادها في الولايات المتحدة في فصل الخريف، الأمر الذي دفع الأشخاص لاستخدامها في الاحتفال، وحفر الثمرة وتحويلها لأشكال مخيفة.

اقرأ أيضًا: خبراء: مبادرة «ابدأ» تساهم في توطين الصناعة وتوفر فرص عمل للشباب