الخميس 30 يونيو 2022 09:52 مـ 1 ذو الحجة 1443هـ
جريدة الطريق
  • WE

رئيس التحرير محمد عبد الجليل

تحقيقات

معلومات عن متلازمة إسبرجر بعدإصابة إيلون ماسك بها.. مفيش سبب حقيقي للمرض

إيلون ماسك
إيلون ماسك

بعد إعلان رائد التكنولوجيا الأمريكي "إيلون ماسك"، إصابته بمتلازمة "أسبرجر"، ازداد البحث من خلال رواد محركات البحث العالمية عن ماهي هذه المتلازمة، وما هي أعراض الإصابة بها، وذلك لمعرفة معلومات كافية عنها، الأمر الذي جعلها تتصدر محركات البحث وتصبح تريند، وتعد تلك المرة الأولى للأمريكي الشهير الذي يتحدث فيها عن حالته الصحية، خلال استضافته في برنامج على الهواء مباشرة.

 

وأثناء ظهوره على الهواء مباشرة، قال "إيلون": "ليس لدي دائما الكثير من التجويد أو الاختلاف في طريقة حديثي، وهو ما قيل لي إنه يخدم تقديم كوميديا رائعة، أنا في الواقع أصنع التاريخ الليلة كأول شخص مصاب بـ"أسبرجر" يقدم البرنامج"، ذلك الأمر الذي أثار حالة من الجدل بين جمهورة.

 

وأشار ماسك إلى أن "أول مقدم لبرنامج Saturday Night Live مصاب بمتلازمة أسبرجر، أو على الأقل أول مقدم لهذا البرنامج يعترف بذلك".


متلازمة أسبرجر

ونسبة إلى الطبيب النمساوي الذي شخص المرض عام 1944، سميت متلازمة "أسبرجر"، والتي تعرف بأنها أحد اضطرابات طيف التوحد، ويظهر المصابون بهذه المتلازمة صعوبات كبيرة في تفاعلهم الاجتماعي مع الآخرين، وهذه المتلازمة تترافق بوجود ضعف المهارات الحركية.

وتختلف تلك المتلازمة عن غيرها من اضطرابات "التوحد"، حيث الحفاظ النسبي على استمرارية تطوير الجوانب اللغوية والإدراكية لدى المريض. وأحيانًا ما تضعف المهارات الحركية واستخدام لغة غير نمطية في التشخيص، على الرغم من أن التشخيص لا يشترط وجودها.

اقرأ أيضًا: الصحة تفجر مفاجأة خطيرة عن علاقة التكييفات بفيروس كورونا


مصابو متلازمة أسبرجر

فإن انتشار الأسبرجر لم يثبت بشكل قاطع، ولم يتضح السبب الحقيقي والتشخيص الدقيق للمرض حتى وقتنا الحالي، وبالرغم من الدراسات والأبحاث التي تدعم احتمال وجود أسس جينية للمرض، فإن تقنيات التصوير الدماغي لم تتعرف على أمراض واضحة مشتركة لدى المصابين، ولا يوجد علاج واحد للمتلازمة، كما أن فاعلية بعض التدخلات الخاصة لا تستند إلى بيانات وافية، وذلك حسب دراسة أمريكية أجراها باحثون.

والكثير من مصابي متلازمة "أسبرجر" لديهم اهتمامات مكثفة ومركزة للغاية، وبعضهم يوجهها نحو مسيرة مهنية ناجحة، ذلك وبالإضافة إلى انهم قد يواجهون بعض الصعوبات في التعبير عن مشاعرهم بطريقة تقليدية، لكن يمكن أن يكونوا أكثر تعاطفا أو أكثر وعيًا من غير المصابين بالتوحد.

وقد أكد أطباء أمريكيون بعد تحليل وتشخيص المرض، أن معيار التشخيص يتطلب وجود ضعف في التفاعل الاجتماعي، وأنماط مكررة ومقلوبة من السلوك، الأنشطة والرغبات، بدون تأخر كبير في الجانب اللغوي أو النمو الإدراكي.

متلازمة أسبرجر إيلون ماسك رواد محركات البحث العالمية تريند التوحد تحقيقات الطريق مصابو متلازمة أسبرجر
بنوووك