جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الجمعة 2 ديسمبر 2022 09:11 مـ 9 جمادى أول 1444 هـ

الأرصاد تحذر هذه المناطق من أمطار رعدية وشبورة.. فيديو

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

أكدت الدكتورة منار غانم، عضو المركز الإعلامي بالهيئة العامة للأرصاد الجوية، أن الأحوال الجوية للبلاد تشهد اليوم الاثنين، استمرار ارتفاع نسبة الرطوبة على جميع مناطق الجمهورية، إلى جانب أن هناك تأثر بمنخفض الهند الموسمي في مثل هذا التوقيت من العام، وبالتالي هناك كتل هوائية قادمة من سطح البحر المتوسط تساعد على ارتفاع نسب الرطوبة.

اقرأ أيضًا: عاجل| التوصل لاتفاق هدنة مع إسرائيل بواسطة الجهود المصرية (فيديو)

وأضافت عضو المركز الإعلامي بـ"الأرصاد"، خلال مداخلة هاتفية في برنامج "صباح الخير يا مصر"، المذاع عبر القناة الأولى المصرية الفضائية، أن نسبة الرطوبة في الجو تتجاوز 75% على السواحل الشمالية، فضًلا عن أن نسبة الرطوبة تتجاوز 58% على القاهرة الكبرى، حيث إن الشعور بنسب الرطوبة تستمر على مدار اليوم.

اقرأ أيضًا: أحمد موسي يكشف موعد الإعلان عن وقف العدوان الإسرائيلي على غزة.. فيديو

وأوضحت "غانم" أن نسب الرطوبة تعد عامل مهم للغاية بشأن الإحساس بارتفاع درجات الحرارة، بالإضافة إلى تكون شبورة مائية على الطرق الزراعية والسريعة والقريبة من المسطحات المؤدية من وإلى القاهرة الكبرى، متابعة أن السائقين لابد من توخي الحذر أثناء السير في الساعات المتأخرة ليلًا وحتى الصباح الباكر لعدم حدوث خلل على الطرق.

اقرأ أيضًا: خالد عبد الغفار: تنسيق المرحلة الأولى للعام الحالي مقارب للسنة الماضية.. (فيديو)

ونوهت "منار" إلى أن الشبورة المائية تؤدي إلى انخفاض طفيف في الرؤية الأفقية على أغلب هذه الطرق، وبالتالي موعد بدء الشبورة المائية من الساعة 3 فجرًا حتى الساعة 6 صباحًا، مضيفة أن هناك لزيادة فترات سطوع الشمس خلال فترات النهار مما يؤدي أيضًا لزيادة الإحساس بالحرارة عند التعرض لقرص الشمس مباشرًا.

وأردفت عضو المركز الإعلامي بـ"الأرصاد" أن هناك عدة مناطق في المملكة العربية السعودية تتعرض لسقوط أمطار غزيرة مؤدية إلى حدوث سيول، ولكن الارتفاعات الضغطية التي تؤثر على جمهورية مصر العربية مختلفة تمامًا عن هذه الظواهر الجوية، مبينة أن مصر تتأثر بكتل هوائية قادمة الارتفاع المداري، وخاصةً المناطق الجنوبية.

وواصلت "غانم" أن المناطق الشمالية تتأثر بمنخفض الهند الموسمي، وبالتالي لا يوجد تأثر بالسيول في السعودية أو بتساقط الأمطار على مصر، لافتة إلى أن هناك فرص لسقوط الأمطار على الخفيفة، ولكنها غير مؤثرة تمامًا على أعمال الأنشطة اليومية في بعض المناطق من حلايب وشلاتين، وربما تكون هذه الأمطار رعدية في بعض الأحيان.