جريدة الطريق رئيس التحريرمحمد عبد الجليل
الإثنين 5 ديسمبر 2022 06:24 صـ 12 جمادى أول 1444 هـ

هل الإصابة بفيروس كورونا تؤدي إلى جلطات القلب؟.. استشاري يجيب

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

كشف الدكتور حازم عرنوس، إخصائي ومدير قسطرة القلب بمعهد ناصر، تفاصيل العلاقة بين فيروس كورونا وجلطات القلب، موضحًا أن حالات جلطات القلب أصبحت منتشرة بشكل كبير بين الشباب، ولذلك المعروف لنا خلال فترة الدراسة أن جلطات القلب تمثل حالة من الخطورة القصوى عند طريق بعض الأعراض الجانبية للمريض أثناء الكشف.

اقرأ أيضًا: ناقد رياضي مشيدًا بمنتخب الشباب: الوصول إلى المباراة النهائية إنجازًا كبيرًا

وأضاف مدير قسطرة القلب، خلال استضافته في برنامج "صباح الورد"، المذاع عبر قناة تن الفضائية، أن أكثر الأشخاص المعرضون لجلطات القلب هم "مريض الضغط ومريض السكر وكبار السن"، فضًلا عن أن هناك أشخاص يبلغون من العمر 50 عام وبه أمراض مزمنة مثل الضغط والسكر وغيرهم، وخلال الكشف تعرف جيدًا أن هذا الشخص معرض بنسبة كبيرة لجلطة في القلب.

اقرأ أيضًا: تفاصيل التخصصات بكليات جامعة مصر للمعلوماتية.. فيديو

ولفت "عرنوس" إلى أن الفترة الماضية منذ 5 أعوام انتشار حالات الإصابة بالجلطة للشباب، وبالتالي أصبحت الإصابة لجميع الأعمار وليس سن معين أو كبار السن فقط، متابعًا أن هناك إجراءات اتخذنها بضرورة الكشف المبكر على القلب من قبل الشباب في حالة معرفة الإصابة بالسكر أو الضغط.

اقرأ أيضًا: الزراعة: حملة التشجير ستساهم في تزويد رئة مصر الخضراء.. فيديو

وأردف "حازم" أن أعراض جلطات القلب ليست محددة أو مرتبطة بالإصابة بفيروسات وخاصة فيروس كورونا، ولكن الإصابة بفيروس كورونا تؤدي إلى لزوجة في أوردة القلب وليست الشرايين، ولذلك من الممكن أن تكون سبب في حدوث جلطات ولكنها ليست عامل أساسي، مشيرًا إلى أن كورونا تزيد من مشاكل القلب للأشخاص أصحاب المناعة الضعيفة والمعرضون لها.

وتابع مدير قسطرة القلب أن كورونا من الممكن أن تصيب أصحاب الأمراض المزمنة بجلطات، ولكن في مرحلة معينة وهي عند تمكن الفيروس من الجسم بشكل كامل، وبالتالي تؤدي إلى الوفاء، مضيفًا أن الفيروس في أوائل الإصابة لم يكن قوي بشكل كامل ويمكن علاجه وتجنب الانتشار في أجهزة الجسم.

وواصل "عرنوس" أن هناك أشخاص مصابون بضعف في عضلة القلب وتم إصابته بكورونا يكون عرضه بشكل كبير لحدوث جلطات القلب مما يؤدي إلى سوء الحالة، منوهًا إلى أن هذا النوع من الحالات يتم نقله على الفور للعناية المركزة من أجل تنظيم ضربات القلب والمتابعة المستمرة من قبل الأطباء.